الصفحة الأخيرة

رابعة الزيات: سورية قلب العروبة النابض

قالت الإعلامية اللبنانية رابعة الزيات إنها ابنة الجنوب ومع المقاومة وسلاح المقاومة باعتبارها فكراً ونهجاً في وجه الكيان «الإسرائيلي» وهي التي اختبرت التهجير والعدوان لتأتي المقاومة وتحرر لها أرضها.
وفيما يخص سورية أكدت في حديث إذاعي أن هناك حرباً كونية على سورية، ولو أنها تقف مع كل الشعوب في مطالبها بالحرية والحياة، ولكنها تساءلت: أي حرية وما البديل؟ وتقول: «نرى هنا كوارث، لا يمكن أن أتحدث عن سورية إلا بتأثر شديد لأنها قلب العروبة النابض وهي الحضارة والثقافة والفن والتاريخ وما يحصل فيها شيء مؤسف وقاس، أتمنى الحرية لغيري كما أتمناها لنفسي ولكني ضد العنف والقتل وآلة التدمير والبدائل المخيفة.
واختتمت: أتمنى عودة سورية التي يسود فيها الأمان، سورية التي احتضنت فيروز ووديع ومارسيل، وكل وجع سوري ينخر في قلبي كأنه في بلدي لأني أعتبرها بلدي».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock