سورية

أردوغان يحظر الوصول لأخبار شاحنات الأسلحة المتجهة للإرهابيين في سورية

حظر نظام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان الوصول إلى الأخبار المتعلقة بشاحنات الأسلحة المتجهة إلى التنظيمات الإرهابية في سورية بإشراف جهاز المخابرات التركي التي نشرتها صحيفة «جمهورييت» التركية مؤخراً مع مقاطع فيديو وصور تظهر وجود أسلحة مخبأة تحت علب أدوية.
وجاء قرار الحظر الذي أصدرته رئاسة الاتصالات السلكية واللاسلكية في تركيا مع تفاقم فضيحة شاحنات الأسلحة المرسلة إلى التنظيمات الإرهابية في سورية ومحاولات رأس النظام التركي أردوغان التستر على تورطه الواضح مع الإرهابيين ودعمهم بالأسلحة الفتاكة.
وذكرت وكالة «جيهان» التركية أنه تم حظر الوصول إلى روابط الأخبار المتعلقة بتقرير «قوات الدرك» الذي نشرته صحيفة جمهورييت بالإضافة إلى مقاطع فيديو وصور تظهر قيام شاحنات تابعة لجهاز المخابرات التركي في 19 كانون الثاني عام 2014 بنقل أسلحة إلى الإرهابيين في سورية ولحظة توقيف الشاحنات وقيام عناصر المخابرات بتهديد أفراد الشرطة بالمحاسبة لأنهم أوقفوا الشاحنات.
وكان أردوغان زعم وحكومته لفترة طويلة أن الشاحنات تنقل مساعدات إنسانية إلى سورية وقام على إثرها بشن حملة اعتقالات ضد من شارك في توقيف الشاحنات والتحقيق فيها وزجهم في السجون بتهمة «الخيانة وإنشاء كيان مواز» وبينهم أربعة من وكلاء النيابة العامة هم سليمان باغري يانيك وأحمد كاراجا وعزيز تاكجي وأوزجان شيشمان والمسؤول العسكري في أضنة أوزكان تشوكاي ونحو 40 من أفراد الشرطة المحلية.
سانا

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock