نجا من الموت بعد وقوعه في بئر متجمدة

نجا الصربي إزديمير ميلييتش من الموت بعد أن قضى أكثر من يومين في إحدى الآبار المتجمدة بعدما وقع فيها يوم الجمعة الفائت أثناء عودته مساء من أحد المتاجر، وقضى هناك قرابة 52 ساعة، حتى تمكن المسعفون من العثور عليه، وأكدوا أن صحته مستقرة في الوقت الحالي، لكنه يخضع للعلاج بعد البرد الشديد الذي تعرض له إذ وصلت درجة الحرارة في البئر إلى أكثر من 20 درجة مئوية تحت الصفر على ما أكدت الشرطة.
ويشار إلى أن السلطات الصربية كانت قد أعلنت الأسبوع الفائت حالة الطوارئ وذلك بعد موجة البرد الشديد التي اجتاحت مناطق مختلفة من البلاد.