أرمينيا: ضرورة تعزيز الأمن والسلام في سورية

| وكالات

أكد وزير خارجية أرمينيا إدوارد نالبنديان ضرورة تعزيز الأمن والسلام في سورية وإدانة الإرهاب الدولي، على حين أشاد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم بمواقف أرمينيا الداعمة لسورية إزاء العدوان الإرهابي الذي تتعرض له.
وبمناسبة الذكرى الخامسة والعشرين لإقامة العلاقات الدبلوماسية بين سورية وأرمينيا تبادل المعلم ونالبنديان الرسائل، حيث أكد المعلم، أن إقامة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين جاءت تجسيدا للروابط التاريخية بين الشعبين السوري والأرميني، على حين جدد نالبنديان، حسبما ذكرت وكالة «سانا» للأنباء أمس، تقدير الشعب الأرميني للرعاية الإنسانية الكبيرة التي جسدها الشعب السوري في احتضانه الأرمن الناجين من جريمة الإبادة.