الناطق باسم الفصائل اعتذر وانسحب

أعلن أسامة أبو زيد الذي كان يقوم بمهام الناطق باسم الفصائل المسلحة الموقعة على اتفاق الهدنة، اعتذاره عن الاستمرار في أداء هذه المهام.
وكتب في تغريدة على حسابه في موقع «تويتر»، أمس، حسب «روسيا اليوم»: إنه قدم الاعتذار عن الاستمرار في عمله، موضحاً أن قراره هذا جاء «لأسباب خاصة». ورفض تقديم أي تصريح للإعلام حول قراره وأسبابه.