الرئيسية | الأولى | الخارجية: لم يعد مقبولاً تبرير بعض الدول جرائم الإرهابيين

الخارجية: لم يعد مقبولاً تبرير بعض الدول جرائم الإرهابيين

| وكالات

أكدت وزارة الخارجية والمغتربين أنه «لم يعد مقبولاً قيام بعض الدول بتبرير الجرائم الوحشية التي ترتكبها التنظيمات الإرهابية في سورية تحت أي عنوان كان».
وفي رسالتين إلى الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن حول تفجيري دمشق الإرهابيين نقلتهما وكالة «سانا»، اعتبرت الوزارة أن عدم دعم جهود الحكومة السورية في مكافحة الإرهاب لا يمكن تفسيره إلا على أنه دعم للإرهاب ومشغلي الإرهاب».
من جانبها أدانت الخارجية الروسية التفجيرين في بيان نقله موقع «روسيا اليوم» معتبرة «أن تغاضي البعض عن الأعمال الإرهابية التي تجري في سورية ورفض إدانتها وعدم الاقتراب من الإرهابيين هناك، وإدانتهم ومحاربتهم في دول أخرى هي سياسة الكيل بمكيالين».