الوفاء في العطاء

شجرة في أرض بلادنا تشبهنا بصمودنا وتشبثها بالأرض.. تُقتطف منها ثمارٌ تشبه ما يقدمه أبناء هذا الوطن العظيم من تضحيات وإنجازات.. تُقتطف بسواعد أناس اعتادوا إعطاء الأرض كل تعب وحب.. يضعن كل خبرتهن وحبهن ولمستهن النقية لصنع منتجات “ورد وغار” لتتحول لمنتجات تدخل سوق الصناعة السورية ويبقى العطاء راقياً بأسلوبه ومضمونه.

مبادرة “ورد وغار” التي أطلقتها شركة سيريتل ومؤسسة أمانة الشهيد دخلت مرحلة الترويج في محافظة طرطوس وذلك من خلال المشاركة في بازار آذار الذي أقامه كشاف الفوج السابع من 13/3 حتى 15/3 ببرج شاهين الجديد.

“ورد وغار” من خلال ما شاركت به من بازارات سابقة بدمشق شهدت إقبالاً كبيراً كذلك الأمر من قِبل أهالي مدينة طرطوس الذين يقومون اليوم بدعم أسر الشهداء بكل الوسائل مشاركين سيريتل وأمانة الشهيد حمل أمانة الشهداء ليكون العائد منها لصالح أسر الشهداء.

في الوقت ذاته كان لورد وغار مشاركة أخرى لبازار “أنتِ حياتي” بمناسبة عيد الأم الذي أقيم بدمشق – قاعة نادي الشرق من 13/3 حتى 16/3.

وعن البازارين كان لنا لقاء مع السيدة فاتن شلبي رئيس قسم المسؤولية الاجتماعية: “اليوم نحن نشهد تواجد منتجات ورد وغار التي وجمعت وصنعت بفضل أسر الشهداء .. هدفنا الانتشار الأوسع لهذه المنتجات لأن ريعها سيعود لذوي الشهداء وترويج هذه المنتجات وإطلاقها مشروع وطني بدأ يدخل سوق الإنتاج المحلي داعماً الصناعة السورية”.

السيد خلدون ناصر مدير مؤسسة أمانة الشهيد كان لنا الحديث معه عن دور أمانة الشهيد في ورد وغار والبازارات أيضاً، حيث قال: “مبادرة ورد وغار التي تم إطلاقها ضمن برنامج أسر الشهداء أمانة في أعناقنا لشركة سيريتل ومؤسسة أمانة الشهيد هدفها الاستمرارية في هذه المبادرة والانتشار الأكبر لهذه المنتجات لدعم مشاريع أسر الشهداء، نفخر بجودة هذه المنتجات والأيادي التي صنعتها فهي تحمل روح الوفاء”.

آذار شهر  الربيع، المرأة والأم يحمل في أيامه العطاء والمحبة واليوم نحن نرى سيريتل ومؤسسة أمانة الشهيد رائدتين في دعم المشاريع التي تهدف بمضمونها لدفع عملية التطور والوقوف إلى جانب أبناء سورية.