ثقافة وفن

مطالبات بإيقاف عرض «الهيبة 2» .. نانسي عجرم تكشف خطأ إخراجياً وناصيف زيتون في أول «كاميو»

| وائل العدس فوجئ الجمهور العربي بأن أحداث الجزء الثاني من مسلسل «الهيبة» تعود إلى ما قبل فترة الجزء الأول، أي إن البطل يعود إلى القصة التي جعلته يصبح ما هو عليه. في الجزء الجديد أصبحنا أمام قرية يكاد يكون أهلها مجموعات من المهربين الذين يتناحرون من أجل تمرير البضائع الممنوعة عبر الحدود. تجارة حشيش وأسلحة خفيفة وثقيلة، قتل، غدر، …

أكمل القراءة »

ذهنية الذكورة

| د. نبيل طعمة أمام الأنوثة التي تدعونا للاتجاه مباشرة ومن دون مواربة، للاعتراف أننا انتهكنا منظومة الأنوثة بشكل فاضح ومستمر منذ عشرات القرون، ما أدى إلى حدوث خلل عالمي هائل، وأن نسعى الآن لإعادة الأنوثة إلى عالمنا، يعني أننا نمنحه الحكمة العميقة والقوى الإنسانية الهائلة التي ترينا بدقة أن ركائز العالم الحي ومكانته قادمة من الأنثى صاحبة المنشأ الدقيق …

أكمل القراءة »

المرأة هي قضيتي في الحياة … معن الجمعة لـ«الوطن»: لسنا بحاجة إلى تشجيع.. نريد ألا يؤذينا أحد أو يوجه اتهامات قبل رؤية العمل

| سارة سلامة من الحلم الذي راوده وهو في المرحلة الثانوية حيث انضم لفرقة «إشبيليا»، وهي فرقة مسرحية وكان شغوفاً بكل ما يحمله هذا العالم من فن، ولم يهتم معن مايز الجمعة يوماً لبلوغ مهنة والده في طب الأسنان، بل شق لنفسه طريقاً مدركاً تماماً ما يريد. ولم تكن مشاركته في سينما الشباب من خلال الفيلم القصير «فاصلة» المحكوم بالمدة …

أكمل القراءة »

ظهر المسحّر في القرن السادس للهجرة فهل يودعنا؟

| منير كيال من المعلوم أن المسحر هو من يقوم بإيقاظ الناس إلى سحورهم بشهر رمضان، ذلك أنه لم تكن هذه الحرفة معروفة زمن رسول اللـه (ص) وإنما كان المسلمون على أذان ابن أم مكتوم ويفطرون على أذان بلال. وقد اشتهر ابن نقطة بالتسحير، ببغداد، فكان يقوم بتسحير الخليفة الناصر ببغداد، وقد خلفه ابنه بهذه الحرفة. كما اشتهر الزمزي بتسحير …

أكمل القراءة »

الدلال الزائد للأطفال هو شكل من أشكال الاعتداء العاطفي!

| هبة اللـه الغلاييني يسمى الدلال المفرط للأطفال باسم (الاعتداء الخفي)، وهو حين يتساهل الآباء مع أبنائهم ويبالغون في الاهتمام بهم وفي حمايتهم، بحيث يكون لذلك تأثير سلبي. ويطلق عليه (الاعتداء الخفي) لأنه لا يبدو في ظاهره أنه اعتداء، وكثيراً ما يمارسه الآباء بقصد الاهتمام بأبنائهم وليس بقصد الإساءة إليهم، على حين أنه من أسوأ الاعتداء العاطفي على الطفل. وهذا …

أكمل القراءة »

دخيلكم… ارحمونا!

| يكتبها: «عين» اللعب بالفولكلور! أتذكر أنه وقبل عشر سنوات جاءني إلى مقر الجريدة رجل ألحّ على مقابلتي، وطلب مني أن أكتب عن موضوع مهم يتعلق بالمولوية، فسألته: وما علاقتي أنا بالمولوية؟ فأجاب: أرشدوني إليك لأنك تكتب عن برامج التلفزيون والمسلسلات.. وبعد أن طلبت له فنجان قهوة أخبرني بهمومه قائلا: أنا المسؤول عن الطريقة المولوية في سورية، وهي تأتينا أبا …

أكمل القراءة »

أين مشروعنا الثقافي لتدارك ومعالجة أسباب وتداعيات الأزمة؟ … ماذا عن الدور الذي تؤديه الثقافة بمختلف مؤسساتها لإنجاز المشروع السوري القادم؟

| هيثم يحيى محمد نعتقد جازمين أن الخلل الثقافي والفكري والتربوي والاجتماعي من بين الأسباب الرئيسية للأزمة التي تعرضت وتتعرض لها سورية منذ بداية 2011 حتى الآن.. ونعتقد أيضاً أن تدارك تلك الأسباب ومعالجة الآثار والتداعيات التي خلفتها الأزمة والحرب العدوانية علينا يتطلب مشروعاً ثقافياً تضعه وتتابع تنفيذه وزارة الثقافة بالتنسيق والتعاون مع الوزارات والجهات العامة والأهلية الأخرى ذات العلاقة.. …

أكمل القراءة »

صوتٌ رخيم وشخصية قوية ووعيٌ ثابت … الفنانة ثراء دبسي لـ«الوطن»: عندي بريق أمل في قلة من الشباب الواعي والمثقف

| أحمد محمد السح سيدةٌ مهيبة ذات صوتٍ رخيم، دخلت الوسط الفني وهي في المرحلة الإعدادية، ووقفت أمام الكاميرا في بداية مشوار الفن في البلاد، تحدّت انغلاق المجتمع في سورية بشكل عام وقتها، وفي حلب بشكلٍ خاص، واختطت طريقها في الفن بمثابرة واجتهاد، تحضر اليوم في الإخراج الإذاعي وهي التي بصمت بصوتها المدهش «الظواهر المدهشة» سنوات طويلة، وفي التلفزيون كانت …

أكمل القراءة »

تترات المسلسلات الرمضانية تتنافس … صفوة نجوم الطرب يغنون الدراما ويدخلون في السباق الأفضل أداء في الشارات والمسلسلات

| سوسن صيداوي المنافسة الرمضانية في المغنى وأيضا السباق على استقطاب أكبر شريحة ممكنة من المشاهدين، وبناء جمهورية من كل الأقطاب العربية في العالم، أمر تسعى إليه المحطات وأيضا شركات الإنتاج المتعاقدة معها، وخلال شهر رمضان تزدحم الشاشات وتتضارب المسلسلات بالمواعيد والتي- وعلى الخصوص- في هذا الموسم الرمضاني بشكل جد لافت لا تسمح على الإطلاق للمشاهدين بطيب المشاهدة، ولكن موضوع …

أكمل القراءة »

من خيالات أصابع والده على جدار بيتهم ولدت رغبته في الفن … جرجس جبارة لـ «الوطن»: تمنيت لو كنت مطرباً والشهرة ممتعة.. هناك أعمال ليست بالمستوى

| جورج شويط الناقد الموضوعي مرشد أبوي للعمل الفني وللفنان.. في أيام الشتاء، كان والدُه يطفئ ضوءَ الكهرباء ويشعلُ شمعة، ويضع الشمعة خلفَ يده ويلعب بأصابعه، فتظهر خيالاتٌ غريبة عجيبة، ويحكي له ولإخوته الصغار حكاياتٍ فيها عبرة عن الصدق والمحبة والاجتهاد، خيال ظل، مثل كراكوز وعيواظ. عاش الفقر في طفولته، وما بعد، بكل تجلياته. في المدرسة كل نهاية سنة دراسية …

أكمل القراءة »
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!