ثقافة وفن

أول مخرجة في التلفزيون السوري أوقفت البث عن حلقات مسلسل حياتها … غادة مردم بك تودع الدنيا.. المخرجة صاحبة البصمة في الحضور والغياب

| سوسن صيداوي – تصوير: طارق السعدوني ياسمينة من الياسمين الدمشقي، سقطت من على شجرة حياتها، إلا أن عبيرها سيبقى فواحاً بين الحارات الدمشقية التي عشقتها، وكانت تستمد منها قوتها وطاقتها المتجددة في الصباحات والمساءات. هي أول مخرجة تلفزيونية، اسمها كبير وله مساحته الواسعة على شارات البرامج، إنها غادة مردم بك، غادرتنا، تاركة هذه الدنيا، بعد أن أحاطت بكل من يلتقيها …

أكمل القراءة »

«هوا أصفر».. ما بين دمشق وبيروت … دراما تلفزيونية تتناول الحب والصراعات في المنطقة

| سارة سلامة الكثير من الأمراض والأوبئة من الممكن أن نجد دواء شافياً له، لكن الكره والبغض المزروع داخل القلوب لا يمكن نزعه أو علاجه وليس له أي دواء، كذلك حال الحب والهواء الذي تلوثّه الرغبات القذرة، والجشع في نهب كل شيء ماضياً، حاضراً، ومستقبلاً، والهوا الذي يكافح للبقاء نقياً.. «هوا أصفر» عمل درامي تدور أحداثه بين دمشق وبيروت بكلّ …

أكمل القراءة »

عن المرأة.. وسر المرأة

| إسماعيل مروة  لا يخلو زمن مهما كان بسيطاً من حديث عن المرأة، سواء كان المتحدث متصالحاً مع نفسه أولاً ومع المرأة ثانياً، أم كان من الذين يملكون أحقاد الكون على المرأة وجمالها ونورانيتها وعظمتها، وهو يرى نفسه لا شيء أمامها، فهذا ينتقد، وذاك يرسل صورة، وثالث يرسل نكتة، والأغرب والأطرف ما يصدر عن أناس يظنون أنفسهم أنهم يكرمون المرأة …

أكمل القراءة »

أبو الفنون يعاني الفقر ودوره غير فاعل في مسرح الطفولة والعرائس … تماضر غانم لـ«الوطن»: أدافع عن نفسي باعتباري ممثلة مسرح أطفال… لأن صدقي منهم وجهدي أبذله كي يصل إحساسي إليهم

| سوسن صيداوي اللعب.. هو تلك الآليّة التي يصوغها الطفل في أجوائه المتنوعة والمرتبطة بنشاطاته لينطلق عبر عفويته الفطرية لإدراك ذاته الخاصة، وذوات الآخرين المحيطين في بيئته، فمن اللعب تتراكم التجارب والمهارات أو الخبرات، وخاصة أن من خلاله يكون هناك محاولات تقليد أو تقمص شخصيات مع ظهور تعبيرات انفعالية أو سلوكيات عاطفية يعبّر من خلالها عن حياته الحقيقية الفعلية. هذه …

أكمل القراءة »

ممثلات يتدربن على الرقص لهذا السبب! … شريهان تروي قصة حملها المؤثرة.. ولطيفة تهاجم شيرين عبد الوهاب.. وفيفي عبده محل سخرية

| وائل العدس على غرار الأسبوع الماضي، لم تحمل منشورات النجوم عبر مواقع التواصل الاجتماعي تلك الإثارة المتوقعة، بل جاءت بمعظمها ضمن النطاق الاعتيادي والطبيعي من دون ضجة تذكر، وإلى التفاصيل: رقصات مختلفة تواظب مجموعة من الممثلات السوريات على حضور دورات تدريبية بمجال الرقص في أحد المراكز المختصة في دمشق من أجل تصوير عدد من المشاهد ضمن مسلسل «وحدن»، إذ …

أكمل القراءة »

الصداقة الحقيقية إلى أين؟ في ظل سيادة الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي

| هبة الله الغلاييني في دراسة حديثة قامت بها شركة ipsos لإحصاءات عن المكانة التي يحتلها فيسبوك في حياة العرب، كشفت أنه يوفر مجالاً لحياة افتراضية كاملة بموازاة حياتنا الطبيعية، وغالباً ما يكون ملاذاً لكثيرين ممن يجيدون تكوين صداقات حقيقية لتكوين صداقات افتراضية. هذا الطرح يأتي في وقت يتساءل فيه البعض ما إذا كانت الصداقة الحقيقية يمكن أن تتحقق عبر …

أكمل القراءة »

اختتام مهرجان وهران بدورته العاشرة … أيمن زيدان أفضل ممثل عربي.. واحتفاء خاص بالمخرج باسل الخطيب

| وائل العدس اختتمت فعاليات مهرجان وهران الدولي للفيلم العربي بدورته العاشرة في الجزائر، التي استمرت من العاشر وحتى وقت متأخر من ليل أول من أمس، وهو واحد من المهرجانات القليلة الذي يملك هويته الخاصة في احتفائه بالسينما العربية فقط. وقال مدير المهرجان إبراهيم صديقي في كلمة الختام: «أيها الحضور الكريم.. ما كان أبهاكم وأنتم في قاعات السينما وفي الندوات …

أكمل القراءة »

معرض «الأقصى في عيوننا» في صالة الشعب … معاون وزير الثقافة: الرسالة واحدة رغم التهديدات المتزايدة لتهويد القدس وإلغاء هويتها الحضارية

| سوسن صيداوي لأن القضية يجب أن تبقى راسخة في الذاكرة، ولأن من يتمسك بقضيته هو إنسان له مبدأ، لا يقبل الهوان ولا حتى المساومة، ولأننا نحن السوريين، كنا ومازلنا مع أصحاب القضية الفلسطينية، ولأن هناك توجهاً إعلامياً يشوه الحقائق ويسيء إلى كل القضايا الأساسية الراسخة والمتجذرة، وخاصة فيما تشهده المرحلة والحدث الراهن لانتفاضة الأقصى، لذا كان من الضروري دائماً …

أكمل القراءة »

كتابة الأغنية باللهجة السورية .. كتّاب الأغنية السورية أبدعوا باللهجة المحلية وطوّعوا الفصحى وأجادوا

| أحمد محمد السّح يقول الملحن اللبناني إلياس الرحباني: إن شقيقيه عاصي ومنصور الرحباني حينما انطلقا بمشروع الأغنية اللبنانية عملا على خلقِ لهجةٍ لبنانية كتبا بها أغنياتهم ومسرحياتهم، فخلقا لهجة لبنانية مختلفة عن المنطوق في مختلف المدن والقرى واللبنانية، هي اللهجة التي نعرفها اليوم باللهجة اللبنانية والتي استقاها الشارع اللبناني، وكذلك ينطبق الأمر على السينما المصرية، ومشروعها في الأغاني التي …

أكمل القراءة »

«فوق وتحت في السينما والمسرح»

الذين يأكلون الأخضر واليابس! في عرض خاص لأحد الأفلام السينمائية في دار الأوبرا، جلس أحد الإعلاميين اللبنانيين بين الجمهور في الطابق الأعلى، والطابق الأعلى في دار الأوبرا يخصص عندنا (للحشو) من المدعوين، مع الاحترام للجميع، وكان هناك مجموعات من الصحفيين والنقاد الذين (دبروا حالهم بالعلاقات الخاصة) ليحصلوا على بطاقة دخول لمشاهدة العرض ( من فوق) لأن هذا من صلب أعمالهم. …

أكمل القراءة »