ثقافة وفن

دمشق هبة نهر بردى .. رحلة مع بردى من المنبع إلى المصبّ

| منير كيال لئن كانت مدينة دمشق جنّة الله في أرضه، فإنما يعود ذلك إلى ما تحمله مياه نهر بردى إلى دمشق ومرافقها العامة، وإلى كلُ ذرّة تراب من غوطتي دمشق من مياه بردى الذي كان يطلق عليه زمن الرومان اسم نهر الذهب. لقد عمل الإنسان بدمشق إلى الإفادة من كل نقطة ماء من مياه نهر بردى، وفق أدق المعايير …

أكمل القراءة »

الله… والسر الآلهي…!

| إسماعيل مروة الله.. تبارك في علاه المعنوي والرمزي لا المكاني، فهو الذي لا يحيطه وصف، ولا يتم تجسيده، ويتجلى في روح المؤمن لا في بصره، في روح المؤمن المطلق بالناموس وليس المؤمن بدين محدد، تجلى لكل مؤمن أحبه، وفتح روحه وجسده وفكره لاستقبال خير الألوهة وفيضها! الله.. كثيراً ما يسأل واحد الآخر أسئلة عادية، ثم يتبعها بسؤال صعب وغبي …

أكمل القراءة »

حُيدت وغيبت سنة ونصف السنة عمداً … سمير حسين لـ«الوطن»: هناك من يمتلك السلطة والمناخ المناسب لإلغاء الآخر.. سواء بالفن أم غيره من القطاعات الأخرى

| سارة سلامة سمير حسين واحد من ألمع المخرجين السوريين وأكثرهم جرأة وواقعية، لديه إيقاع خاص خطه بعدسته في أسلوب راق وقوة معهودة في الطرح.. حيث لا مكان عنده للاعتيادي.. هذا الأمر نلحظه من الدقة والاهتمام بكل تفصيلة صغيرة في العمل وكأنه يعيش في حالة عشق مع الكاميرا.. فهو يتجه دائماً لتقديم شيء يشبهنا ويشبه أوجاع الناس وقضاياهم وأحلامهم. أعماله …

أكمل القراءة »

عبد الحسين عبد الرضا توقع موعد وفاته … فلة تغضب الجزائريين.. وهند صبري تطل بلقطات جريئة.. ونانسي عجرم تكسب 100 مليون … إليسا لتامر حسني: مبارك هذا الإنجاز العظيم.. أحبك

| وائل العدس مع انطلاق الموسم الدرامي الجديد، انشغل الفنانون السوريون بتصوير أعمالهم الدرامية والسينمائية، فغابوا بشكل شبه كلي عن مواقع التواصل الاجتماعي، في وقت دخل فيه على الخط عدد من الفنانين الجدد عبر منشورات لطيفة، وإلى التفاصيل: عامان فقط تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر فيه الفنان الكويتي الراحل عبد الحسين عبد الرضا وهو يعدد نصائح طبية …

أكمل القراءة »

من يحاول «استغبائي» فربما يتسبب لي بجلطة … روعة ياسين لـ«الوطن»: أبتعد عن «تلطيش الحكي» وشائعات الزواج لا تزعجني

| وائل العدس شاركت في خمسة أعمال خلال الموسم المنصرم، هي «وردة شامية» و«بقعة ضوء 13» و«سنة أولى زواج» و«قناديل العشاق» و«أحمد بن حنبل». ترى أن الدراما السورية عالجت العديد من المواضيع التي تمس الشارع السوري وهمومه، لكنها بحاجة أيضاً للمزيد لتزويد الشارع وتثقيفه وتثقيفنا، لتلامس جميع الأوجاع والنقاط المهمة والحساسة، ولكي نستطيع من خلالها التقرب من بعضنا بعضاً بتقريب …

أكمل القراءة »

إعادة التفكير في مسلمات الخطاب الإسلاماوي التكفيري .. حرب الأمركة على العالم والفاشية كـ«السيكلوب» الذي يقتل البشر بوحشية ليأكلهم

| سوسن صيداوي موقف أميركا من الأزمة العربية منذ بدايتها، وموقفها من الفاشية التي ولدت من رحم هذه الأزمة، يدلّلان على استمرار تمسك الأولى بتوظيف وتلعيب الثانية في هذه الحرب، واستثمارها سياسيا وماليا، على طريق إكمال وإحكام سيطرتها على العالم. في هذا الإطار استخدمت أميركا وحليفاتها من الدول الأوروبية والرجعية العربية سلاح الطائفية والمذهبية، المستند إلى التعصيب الديني لمفاقمة العنف …

أكمل القراءة »

السينما والتلفزيون في تشويه الصورة

| يكتبها: «عين» «أنفا الصبوحة ويوسف شعبان، والسيلكون!» بالنسبة لي، السيلكون تحت بشرة الوجه والشفتين يشبه وضع (السمبادج) في اللبنة لكي تتماسك، وأنتم تعرفون أن غش اللبنة في سورية صار يضرب به المثل في العالم، فكيف يوجد لبنة بسعر أرخص من سعر الحليب، على حين يحتاج الحليب إلى تسخين وترويب ثم تصفية اللبن من المصل ليصبح لبنة؟ لقد اتفقت الإشاعات …

أكمل القراءة »

أعداء الحقيقة

| د. نبيل طعمة يهجمون على حواضن الإبداع التي تأخذ دورها بقوة معلنةً نهوض وطن بقواه المسكونة فيه، احترفت صفوف بناء الدولة، وحمايتها تدعونا لنشهد اليوم حياة الكلمة المطبوعة بين ضفاف صفحاتها التي تنساب على سطورها، لتعلن فيها ولها أنها حيَّة ومستمرة مظهرة تنوع المنشور منها، حيث تحتفي دمشق سورية التي تنتصر مع إشراقة كل صباح على كل ذرة من …

أكمل القراءة »

لا أرغب أن يخوض أطفالي تجربة الفن … ليال عبود لـ«الوطن»: الأغنية الشعبية السورية متصدرة في سباق الأغاني العربية… ولأنها تستهويني لدي أغنية «مغنج»

| سوسن صيداوي «بنت العيلة» هكذا يلقبها كل من يلتقيها أو يعمل معها أو حتى يتعرف عليها، الفنانة.. شابة تضج بالحياة. ترتدي الجمال وشاحا يرحب بالنظرة كي يخترق بعدها إلى القلوب. بعيدة عن السطحية. ممتلئة بنعمة المحبة. متسلحة بالبساطة في الحضور والجلوس وحتى في بوح الكلام. بريق الشهرة لا يغريها، بل ما تبحث عنه وتطمئن بأنها محاطة به دائما، هو …

أكمل القراءة »

قصيدة الشباب بعد أن ولّى زمن التحدّيات … مبالغة في علامات الترقيم وتسيير اللغة إلى الثقافة اللامنتمية

| أحمد محمد السّح ظهرت تسمية قصيدة الشباب منذ مطلع سبعينيات القرن الماضي على ألسنة النقاد المختصين، ولم يكن الشعراء يومها معنيين بهذه التسمية، وربما ما زالوا غير معنيين بها حتى الآن. فقد أشارت هذه التسمية إلى ولادة شريحة شعرية جديدة، ومحاولةِ تحسّس ظاهرةٍ فنيةٍ جديدة، مع هذه التجارب الناشئة، لكن الطرف الآخر للفكرة يكمنُ في أن التفتّت في المنطقة …

أكمل القراءة »