قضايا وآراء

طهران عام ١٩٤٣ … و… طهران عام ٢٠١٥

| د. أسامة سماق في خريف عام ١٩٤٣ من ٢٨/١١ ولغاية ١/١٢ اجتمع في طهران كل من ستالين وروزفلت وتشرشل الذين كانوا يشكلون التحالف الدولي ضد الهتلرية للاتفاق على فتح الجبهة الثانية في أوروبا ضد ألمانيا النازية. عقد الاجتماع حِينَئِذٍ في السفارة السوفييتية في طهران. فتحت هذه الجبهة بإنزال قوات الحلفاء في النورماندي الفرنسية عام ١٩٤٤. وفي الأيام القليلة الماضية …

أكمل القراءة »

تجارة الأسلحة الأميركية باسم الحرب على الإرهاب

| تحسين الحلبي  يبدو أن التطورات الجارية في منطقة الشرق الأوسط منذ خمس سنوات بدأت تحمل مؤشرات واضحة على أن الولايات المتحدة تشن حرب استنزاف مستمرة ضد جميع من تعتبرهم أعداء أو منافسين لها في المستقبل القريب وخصوصاً أن الحرب الأميركية المزعومة على الإرهاب ما تزال توفر للسياسة الأميركية توسيع دوائر محاصرتها واعتدائها في مناطق كثيرة وخصوصاً في السنتين الماضيتين. …

أكمل القراءة »

تركيا.. على نفسها جنت «براقش»!!

| صياح عزام  لا شك بأن الاستفزاز الجوي التركي لروسيا، جعل الرئيس «بوتين» يحدد إطاراً مُتدرجاً للرد على هذا الاستفزاز من خلال سلسلة خطوات مؤلمة لنظام «أردوغان» على المستويين العسكري والاقتصادي. فالإجراءات العسكرية التي اتخذتها القيادة الروسية، على الرغم من طابعها الدفاعي، إلا أنها ستثير حنق الرئيس التركي أردوغان، لأنها ستشكّل حجر عثرة كبيراً أمام مخططاته العدوانية في الشمال السوري، …

أكمل القراءة »

اجتماع الرياض: الانسلاخ الثالث

| عبد المنعم علي عيسى خلال عمرها القصير نسبياً انسلخت (معارضة الخارج) انسلاخين مهمين كان كل منهما إيذاناً بطي مرحلة سابقة وفتح الأبواب لأخرى لاحقة، فعشية تبني الإخوان المسلمين للخيار العسكري في مواجهة الدولة السورية (تموز 2011) كان الخارج المعادي لدمشق كله يدفع بهذا الاتجاه الأمر الذي أدى تلقائياً إلى طغيان الصبغة الإخوانية على الكيان الوليد الذي استولدته تلك المرحلة …

أكمل القراءة »

عامل الردع الروسي في الحرب السورية على الإرهابيين ونتائجه الحاسمة

| تحسين الحلبي  يلاحظ أغلب المراقبين أن الإدارات الأميركية بدأت منذ 2001 تضع في سلم أولوياتها السياسية والعسكرية مهمة إحكام السيطرة والهيمنة على جميع مناطق الشرق الأوسط ودولها بهدف منع أي قوة عالمية كبرى (مثل روسيا والصين) من التمتع بأي علاقات مستقلة وتحالفية مع أي دولة من دول الشرق الأوسط وبخاصة الدول المستقلة في قرارها السياسي والسيادي مثل سورية وإيران.. …

أكمل القراءة »

أردوغان… قبعة اللص تحترق

| ميسون يوسف منذ أن أطلقت الرصاصة الأولى بيد إرهابية عدوانية ضد سورية كان أردوغان يقف في الخندق الواحد مع المعتدين يقودهم ميدانيا بتكليف من القيادة الأساسية للعدوان المتمثلة بأميركا. أردوغان الذي انتحل صفة القائد الذي يريد أن يستعيد السلطنة العثمانية إلى الشرق، لم يوفر وسيلة مهما كانت دنيئة إلا وتوسلها، بدءا من تهجير السوريين ليتخذهم سلعة يتاجر بها أو …

أكمل القراءة »

خطة مكشوفة تستبق مؤتمر الرياض

| سامر ضاحي  أطلقت ما تسمى «مجموعة الخبراء السوريين» يوم الخميس الماضي مسودة مقترحة لمشروع خطة للانتقال السياسي في سورية، تضمنت ما سمته جوانب العملية السياسية للانتقال إلى دولة مدنية ديمقراطية تعددية، عبر مرحلة انتقالية، الأمر الذي يبدو استباقاً لنتائج مؤتمر الرياض للمعارضة السياسية والمسلحة المزمع عقده اليوم وغداً، لتشكيل وفد جامع للمعارضة حسب بيان فيينا 2 يفاوض وفد الحكومة …

أكمل القراءة »

محاربة الإرهاب بـ«القطعة»!

| عبد السلام حجاب  لا يحتاج مراقب لحسابات السياسة الأميركية في أيام الرئيس أوباما قبل موعد الرحيل في الانتخابات الرئاسية العام القادم، إلى تحليلات إضافية، كي يدرك أن لملمة أوراقه الملوثة بعار الإرهاب وفشل الحلف الستيني الذي أنشأه بادعاء كاذب لمحاربته، تواجه اضطراباً في الرؤية ومصاعب في التنفيذ السياسي والميداني.. فصار أشبه بتاجر مفلس يبحث عن مخرج في دفاتره القديمة، …

أكمل القراءة »

هل يخطط بوتين لإسقاط (حرامي النفط)؟!

| باسمة حامد  كثر الحديث مؤخراً عن طبيعة الرد الروسي القادم ضد تركيا (على خلفية إسقاطها المقاتلة الحربية فوق سورية) خصوصاً وأن بوتين في خطابه أمام الجمعية الفدرالية الخميس الفائت حدد خطوط المواجهة بمعادلة جدية عنوانها: «لا بالسلاح ولا بالطماطم»!! فهل يخطط بوتين لإسقاط أردوغان وزمرته؟! السؤال بات مطروحاً بقوة ربطاً بالطريقة التي يتعامل بها الرئيس الروسي مع الحادثة، وفي …

أكمل القراءة »

الإرهاب يهدد أوروبا سياسياً واقتصادياً

| د. قحطان السيوفي التفجيرات الإرهابية التي شهدتها باريس في تشرين الثاني (نوفمبر) 2015؛ أثارت في أوروبا العجوز أزمات ومشاكل سياسية واقتصادية وديمغرافية… بعضها غير واضح المعالم، ما يهدد بتداعيات ونتائج غير ايجابية. المشهد هنا يشير إلى الطريقة التي تتفاعل بها السياسة والاقتصاد في أوروبا اليوم؛ لتظهرَ مناخاً عاماً تسوده التناقضات الكامنة حاملة في طياتها تباشير أزمات ليست في مصلحة …

أكمل القراءة »