الأخبار البارزةشؤون محلية

فارس لـ«الوطن»: يبدأ السابعة صباح اليوم لـ 24ساعة … اللجنة القضائية العليا: اليوم بدء الصمت الانتخابي وتوقف الدعاية الانتخابية … السلوم: لم تعتذر أي دولة وجّهنا الدعوة إليها لمواكبة الانتخابات

| محمد منار حميجو

حددت اللجنة القضائية العليا للانتخابات الساعة السابعة من صباح اليوم الثلاثاء بدء الصمت الانتخابي وتوقف الدعاية الانتخابية لمرشحي منصب رئيس الجمهورية.
وأوضحت اللجنة في بيان لها أنه عملاً بأحكام المادة 58 من قانون الانتخابات العامة لعام 2014 وتعليماته التنفيذية توقف الدعاية الانتخابية قبل 24 ساعة من التاريخ المحدد للانتخاب الذي سيجري في السادس والعشرين من الشهر الحالي وعليه فإن وقف الدعاية الانتخابية يبدأ في الساعة السابعة من صباح اليوم الثلاثاء.
من جهته أكد عضو اللجنة نوري فارس أنه يتوقف المرشحون ووكلاؤهم ومندوبوهم في يوم الصمت الانتخابي عن إجراء أي دعاية انتخابية بما في ذلك إجراء المقابلات الإعلامية لأنه بمجرد إجراء مثل هذه اللقاءات فهو إعلام للمرشح عن برنامجه الانتخابي.
وفي تصريح لـ«الوطن» أوضح فارس أن يوم الصمت الانتخابي يبدأ صباح اليوم الساعة السابعة صباحاً ويستمر حتى صباح يوم الغد الأربعاء الذي تبدأ فيه عملية الاقتراع، مشيراً إلى أن لجان المراكز الانتخابية ستكون موجودة في الساعة السادسة والنصف صباحاً ومن ثم يتم فتح صناديق الاقتراع أمام وكلاء ومندوبي المرشحين ووسائل الإعلام ليرى الجميع أن الصناديق فارغة من أي أوراق للانتخابات ومن ثم ختمها لبدء عملية الاقتراع واستقبال المواطنين لممارسة حقهم الدستوري في الانتخابات.
وأكد فارس أن صناديق الاقتراع لا تفتح ثانية إلا عند انتهاء عملية الاقتراع في الساعة السابعة مساء من اليوم ذاته أو في حال حصل تمديد لعملية الاقتراع.
فارس أشار إلى أنه لا توجد مشاكل واجهت اللجنة القضائية العليا ولجانها الفرعية باعتبار أن عمل اللجنة الفرعية في كل محافظة هي التنسيق مع المحافظ لتعيين المراكز الانتخابية على مساحة المحافظة لكي يسهل على المواطن الوصول إليها بأسهل وأسرع ما يمكن، لافتاً إلى أنه لا توجد صعوبة في تأمين المراكز الانتخابية في المناطق التي تحررت من الإرهاب.
وتطرق فارس إلى الانتخابات التي جرت في سفاراتنا بقوله: الجميع شاهد على القنوات الفضائية كيف حضر المواطنون المقيمون في الخارج إلى مراكز الانتخابات في السفارات من مسافات ومدن بعيدة ورغم المشقة إلا أنهم مارسوا حقهم الانتخابي وبالتالي كان هناك إقبال شديد، متوقعاً أن يكون هناك إقبال كبير يوم غد في الانتخابات التي تجري في الداخل.
وكانت المحكمة الدستورية العليا أصدرت في العاشر من الشهر الحالي قرارها بالإعلان النهائي عن قائمة المرشحين لمنصب رئيس الجمهورية وهم عبد اللـه سلوم عبد اللـه وبشار حافظ الأسد ومحمود أحمد مرعي وحددت موعد الحملة الانتخابية للمرشحين من تاريخ الـ 16 إلى الـ 24 من شهر أيار الجاري.
من جهته كشف أمين سر مجلس الشعب سلوم السلوم أنه وصل حتى الآن إلى سورية خمسة وفود برلمانية من دول صديقة وشقيقة لمواكبة العملية الانتخابية وهم روسيا وإيران والعراق وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية، متوقعاً أن يصل اليوم وفود أخرى.
وفي تصريح لـ«الوطن» أوضح السلوم أنه لم يعلم المجلس باعتذار أي دولة تم توجيه الدعوة لها لمواكبة العملية الانتخابية، مؤكداً أن كل من يأتي من الوفود التي تمت دعوتها هو مرحب به.
وأشار السلوم إلى أنه على الأغلب فإن لجان الصداقة في المجلس هي التي تتولى استقبال الوفود والترحيب بهم، مشيراً إلى أنه سيكون هناك جدول زيارات لهذه الوفود للاطلاع على العملية الانتخابية.
وأكد أن قدوم الوفود إلى سورية لمواكبة الانتخابات وليس لرقابتها، معرباً عن أمله أن ينقلوا إلى بلادهم وبرلماناتهم ما يشاهدونه أثناء مواكبتهم للعملية الانتخابية.
وتطرق السلوم إلى اللقاء الذي جرى بين رئيس المجلس حموده صباغ والوفد العراقي، مؤكداً أنهم عبروا عن سعادتهم بتفاعل السوريين سواء داخل سورية أم خارجها بهذه الانتخابات وبهذا الانتصار الكبير الذي تحقق.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن