شؤون محلية

10.5 مخالفات فقط يومياً في أسواق طرطوس … مدير التموين لـ«الوطن»: أغلقنا 43 محلاً ومطعماً خلال أيار

| طرطوس - هيثم يحيى محمد

رغم كل ما يعلن ويقال عن عمل أجهزة الرقابة التموينية نجد أن أسعار المواد الغذائية وغير الغذائية مازالت تحلق عالياً وأكبر بكثير من قدرة النسبة الكبرى من المواطنين على شرائها.
ومن المواد التي ترتفع أسعارها على الدوام في أسواق طرطوس من دون أي ضوابط (اللحوم الحمراء والبيضاء بكل أنواعها والأسماك، وحليب الأطفال واللبن والحليب ومشتقاته والدخان ومعجون الأسنان والحلاقة والعدس وكل أنواع الحبوب والمنظفات وأكياس النايلون والخبز السياحي والأسمر والحلويات والألبسة والأحذية والمكسرات والمحارم والقهوة والأجهزة الإلكترونية والمفروشات والمياه المعدنية والمشروبات الباردة والساخنة وأطعمة الفقراء كالفلافل والحمص والفول وغيرها هذا ناهيك عن مواد البناء المختلفة وأسعار البناء وإيجاراتها.. إلخ.
مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك بطرطوس يوسف حسن أكد لـ «الوطن» رداً على تساؤلاتها بخصوص هذا الواقع أن أجهزة الرقابة في المديرية والشعب التابعة لها في المناطق تقوم بواجبها ولا تقصّر في عملها، من أجل الحد من هذه الارتفاعات وضبط المخالفين. وضمن هذا الإطار نظمت هذه الأجهزة 319 ضبطاً خلال شهر أيار الماضي منها 100 ضبط عدلي تتعلق بموضوع بطاقة المواصفات وعدم وجودها بشكل نظامي على العبوات المعدة للبيع إضافة إلى الغش بتاريخ الإنتاج ووجوده بشكل مزدوج على العبوات مشيراً إلى أن معظم الضبوط المنظمة تعود لمواد غذائية تمت مصادرتها إضافة إلى 3ضبوط عدلية تتعلق بموضوع اللحمة والذبح خارج المسلخ والجمع بين نوعين من اللحمة.
وأكد حسن أنه تم تنظيم 12 ضبطاً عدلياً بموضوع المخابز التموينية تتعلق بموضوع نقص وزن ربطات الخبز التمويني وإنتاج خبز سيئ الصنع والبيع بسعر زائد وعدم التقيد بأوقات العمل وإنتاج الخبز وتنظيم 3ضبوط عدلية بموضوع الاتجار بمادة المحروقات لغير الغاية المخصصة لها و7ضبوط بموضوع المتاجرة بمواد منتهية الصلاحية و6ضبوط بموضوع المتاجرة بمواد مجهولة المصدر.
وذكر حسن أن عدد الضبوط المتعلقة بالعينات خلال الشهر نفسه بلغ 78 ضبطاً ظهر منها 13 عينة مخالفة و23 عينة قيد التحليل وباقي المخالفات والضبوط المنظمة تتعلق بمخالفات عدم الإعلان عن الأسعار وعدم حيازة وتحرير فواتير، إضافة إلى الإعلان والبيع بسعر زائد، كاشفاً أن عدد الاغلاقات المنفذة خلال الشهر نفسه وصل إلى 43 إغلاقاً لمحلات سمانة ومطاعم شعبية بمخالفات مواد منتهية الصلاحية والمتاجرة بمواد مجهولة المصدر واستخدام الخبز التمويني.
اما فيما يتعلق بتعميم وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك رقم 619 تاريخ 27-5-2021 المتعلق بضرورة تشديد الرقابة التموينية على مادة الأسماك في الاسواق المحلية والتحري عن مصدرها ومدى مطابقتها للمواصفات والشروط الصحية في ضوء نفوق أربعين طناً من السمك الفاخر في بحيرة القرعون بلبنان والخوف من قيام بعض السوريين بإدخالها إلى الأسواق السورية وبيعها على أنها أسماك مثلجة، فقد أكد مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك أنه تمت مراقبة السوق بشكل دقيق منذ تبلغ كتاب الوزارة حتى اليوم وتبين عدم وجود أسماك مياه حلوه في أسواق طرطوس إنما الموجود فقط هو أسماك بحرية مؤكداً أن الرقابة مستمرة في متابعتها وتدقيقها في هذا المجال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
صحيفة الوطن

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock