اعتقال لص للمرة الثمانين

اعتقلت الشرطة البريطانية الملثم المسلح، راكب الدراجة النارية، للمرة الـ80، في إحدى هجماته الفاشلة الجديدة.

حيث اقتحم المسلح رايدر شون أندرو ماكيري هذه المرة مكتب بريد بفأس، وطالب الموظف بإعطائه النقود، إلا أن اثنين من العملاء، رجلاً وزوجته، لقناه درساً كبيراً.

اللص اقتحم المكان، وبمجرد أن طلب النقود، انهال عليه الزوجان ساب وسام ديلون بمضارب البيسبول، حتى أعلن استسلامه. وصلت الشرطة إلى المكان واعتقلت ماكيري، الذي اتضح أنه اعتقل أكثر من 80 مرة من قبل، في جرائم سطو مسلح مشابهة. اعترف الرجل أمام المحكمة، حيث حكمت عليه بالسجن لمدة 6 سنوات.