ربع مليون طالب لامتحانات اللاذقية الفصلية … أبو خليل لـ«الوطن»: أسئلة موحدة لأول مرة خلال الأزمة

| اللاذقية– عبير سمير محمود

كشف مدير التربية في اللاذقية عمران أبو خليل عن تقديم 241.295 طالباً وطالبة لامتحانات الدورة الامتحانية للفصل الأول من العام الدراسي الحالي.
وبيّن أبو خليل في تصريح خاص لـ«الوطن» أن الأسئلة الامتحانية لمادتي الرياضيات للصف الثالث الأساسي، واللغة العربية للثالث الثانوي ستكون موحدة في هذه الدورة لأول مرة منذ بداية الأزمة، مضيفاً: «الأسئلة ستعتبر كتقييم للمناهج الجديدة بهذه المواد».
وأوضح مدير التربية: «بما أن لدينا مناهج جديدة بطرائق تدريس جديدة يجب أن تكون الإجابات متطورة، من هذا المنطلق كانت الأسئلة موحدة على مستوى القطر، مشيراً إلى أن الأسئلة تستهدف الطلبة من جهة والمدرسين من جهة أخرى.
وأوضح أبو خليل «الأسئلة الموحدة ستدرب الطلبة على الإجابات الحديثة والتطورات التي ستكون فيها وتعطي تغذية راجعة للمدرسين ليكتشفوا من خلالها الثغرات لديهم».
وبيّن أبو خليل أن باقي الصفوف المدرسية والمواد الأخرى للمراحل كافّة ستكون وفق التعليمات الوزارية الناظمة فيما يتعلق بنوعية الأسئلة وماهيتها من حيث كونها مقالية وموضوعية وتراعي مستويات الطلاب الفكرية والفروق الفردية.
يتقدم صباح اليوم إلى الامتحانات 241.295 طالباً وطالبة، منهم 27.199 طالباً من الصف الأول، 26.190 من الصف الثاني، 26.558 طالباً من الصف الثالث، 25.146 من الصف الرابع، 22.321 من الصف الخامس، 21.369 من الصف السادس، 20.226 من الصف السابع، 19.056 من الصف الثامن، و20.247 من الصف التاسع، على حين يتقدم 9.146 للأول الثانوي العلمي و1994 للأدبي، ومن الثاني الثانوي العلمي يتقدم 7711 طالباً مقابل 2966 للأدبي، كما يتقدم 7321 طالباً للثالث الثانوي العلمي مقابل 3845 طالباً من الفرع الأدبي، ولفت مدير تربية اللاذقية إلى تجهيز 300 مدرسة حلقة ثانية، في المحافظة لتقديم الامتحانات الفصلية فيها، منهم 160 ألف طالب في الصف الثالث الأساسي «تاسع»، مقابل 156 مدرسة ثانوية فيها أكثر من 45 ألف طالب من الثالث الثانوي «بكالوريا» للعلمي والأدبي، مضيفاً: إن هناك نحو 200 ألف ورقة امتحانية ومثلها ورقة إجابة ممهورة بخاتم خاص بالمديرية للأسئلة الموحّدة لتوزع على الطلبة في تمام الساعة الثامنة من صباح اليوم الأربعاء.
ونوّه أبو خليل إلى توزيع سلالم التصحيح على المدرسين بالتزامن مع توزيع الأوراق الامتحانية على الطلاب، وذلك للمباشرة في عملية التصحيح فوراً عقب انتهاء الامتحان، لافتاً إلى إجراء جولات على المدارس كافة لتفقد سير العملية الامتحانية وضبط أي مخالفة قد تحدث.