افتتح مبنى جديداً للسفارة السورية في عمان … المعلم يبحث والمنذري تعميق التواصل البرلماني

| وكالات

افتتح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم في مسقط أمس، المبنى الجديد لسفارة الجمهورية العربية السورية، بحضور وزير الشؤون الخارجية العمانية يوسف بن علوي، وذلك بالحي الدبلوماسي بالقرم.
وأعرب المعلم بحسب وكالة الأنباء العمانية، عن عظيم شكره وامتنانه للسلطان قابوس بن سعيد الذي وجه بإنشاء هذا الصرح، الذي يعكس عمق العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين.
من جانبه، قال بن علوي في تصريح له: «إن الاحتفال بافتتاح المبنى الجديد للسفارة السورية بمسقط يعد إضافة إلى العمل الدبلوماسي بين البلدين».
المعلم التقى أمس رئيس مجلس الدولة العماني يحيى بن محفوظ المنذري، وبحث معه العلاقات التاريخية الودية بين البلدين الشقيقين وتعزيز العلاقات البرلمانية. وأكد المعلم أهمية تعميق التواصل البرلماني بين البلدين كونه أحد صور تواصل الشعبين الشقيقين، معبرا عن إعجابه بالتجربة البرلمانية التي يمثلها مجلس عمان.
بدوره أعرب المنذري عن أمله في عودة الأمن والاستقرار إلى ربوع سورية، لتعود إلى ممارسة دورها الريادي على الساحة العربية.