رياضة

4 لاعبين جدد في مباراة واحدة

| مأمون جبيلي

ضرب مدرب فريق الحرية محمد اسطنبلي عصفورين بحجر واحد في مباراة فريقه التجريبية عصر أمس بملعب حماة البلدي مع مستضيفه الطليعة.
فلم يأت اختيار المدرب للملعب وللفريق بشكل عبثي فالملعب ذاته سيلعب عليه الأخضر مباراته الهامة والمنتظرة مع الكرامة يوم الأحد القادم والطليعة فنياً في مستوى متقارب جداً من الكرامة.
والأهم من هذا وذاك أن مباراة الأمس الودية كانت فرصة مناسبة للغاية للاسطنبلي لتجريب 4 لاعبين جدد هم جميعاً يلعبون في الثلث الهجومي على أمل تدعيم صفوف الحرية وبهذا الخصوص اعترف مدربه بمواصلة ناديه الاتصالات المكثفة مع عدة أسماء كبيرة تمنى عدم الكشف عن اسمها لكنه أمل أن تصل الأمور إلى خواتيمها في موعد قريب جداً لأجل أن يسافر الأخضر إلى دمشق في الأول من شباط القادم لخوض معسكره التدريبي على ملعب الجلاء لثلاثة أسابيع وهو مكتمل الصفوف ولأجل دخوله قوياً في التجمع النهائي المؤهل للدوري الممتاز.
وكان الكابتن اسطنبلي قد أرجأ معسكر فريقه للأول من شباط بعد قرار اتحاد الكرة بتأجيل مباريات التجمع إلى يوم 17 شباط بعد أن كانت مقررة يوم العاشر من كانون الثاني المقبل!!
وبات معلوما أن الحرية أوقعته القرعة في المجموعة التي تضم إلى جانبه فرق الجهاد والجزيرة وعمال حماة.
وتكفل المكتب التنفيذي للاتحاد الرياضي بدمشق باستضافة مجانية لبعثة نادي الحرية في معسكرها التدريبي بشباط حيث ستكون إقامة الفريق بفندق الجلاء.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock