اقتصاد

«محروقات» تطمئن: انحسار أزمة الغاز بشكل كامل بداية شباط

| رامز محفوظ

أعلنت الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية «محروقات» زيادة الطاقة الإنتاجية لأسطوانات الغاز المنزلي بكل وحدات تعبئة الغاز بجميع المحافظات اعتباراً من أمس لتصل إلى 160 ألف أسطوانة يومياً، إذ نقلت وكالة سانا عن مدير عام الشركة مصطفى حصوية أنه تمت زيادة الكميات المخصصة لكل محافظة بشكل متناسب مع الاحتياج الأمر الذي سيؤدي إلى انحسار الطلب على المادة خلال الأيام القليلة القادمة حيث يتم توزيع 50 ألف أسطوانة يومياً في دمشق وريفها والقنيطرة و30 ألفاً بحلب.
وبحسب إحصائيات محروقات فإن وسطي الحاجة الفعلية على مستوى سورية لمثل هذه الفترة من السنة يقدر بنحو 100 ألف أسطوانة يومياً وستخصص الكميات الإضافية لسد الفجوة التي حصلت خلال الفترة الماضية حتى يعود التوازن بين الطلب والعرض الأمر الذي سيؤدي إلى تلاشي الاختناقات على المادة تدريجياً وخلال فترة قصيرة.
وفي متابعة «الوطن» أكد مصدر في محروقات عن وصول توريدات الغاز السائل المنزلي إلى المرفأ عن طريق البواخر ما سيساهم بانحسار أزمة الغاز، مبيناً أن معمل غاز عدرا ينتج حالياً ما يقارب 40 ألف أسطوانة يومياً، في حين كان إنتاج المعمل قبل الاختناقات والأزمة 10 آلاف أسطوانة يومياً، ومع وصول التوريدات الجديدة وزيادة الكمية المنتجة من الغاز المنزلي سوف تنحسر أزمة الغاز بشكل ملحوظ.
وأكد المصدر أنه يتم توزيع حالياً ما يقارب 16 ألف أسطوانة يومياً في دمشق في حين كانت تحصل على 5 آلاف أسطوانة يومياً، وهذا الرقم الجديد يغطي حاجة دمشق وهو الرقم نفسه الذي كان يوزع قبل أزمة الغاز، متوقعاً أن يكون هناك انفراج كامل بأزمة الغاز مع بداية شهر شباط (القادم) موضحاً أنه تم التعاقد مع شركات خاصة جديدة للحصول على التوريدات، ووصلت خلال الفترة الحالية 4 بواخر إضافة إلى باخرة كبيرة ستصل قريباً.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock