120 مليون ل. س إيرادات الشيخ نجار الصناعية خلال الربع الأول

علي محمود سليمان

بلغت الإيرادات الاستثمارية لمدينة الشيخ نجار الصناعية في حلب 120 مليون ل. س خلال الربع الأول من العام الحالي 2015، كما وصل عدد المعامل المنتجة إلى 360 معملاً تشغل 1200 عامل، إضافة إلى منح عدد من رخص البناء وتخصيص العديد من المقاسم الصناعية.
حيث أوضح مدير مدينة الشيخ نجار الصناعية الدكتور محمد هندية في تصريح خاص لـ«الوطن» أن إدارة المدينة قامت بتجهيز وتأمين معظم الطرق الداخلية والمؤدية إلى المدينة، وصيانة وإعادة تأهيل عدد من مباني ومنشآت إدارة المدينة الصناعية وإصلاحها وإعادة تجهيز مبنى الإطفاء، وذلك خلال الربع الأول من العام الحالي، مضيفاً بأنه تم تجهيز 6 مراكز لتحويل الكهرباء وإصلاح العديد من خطوط التوتر وأبراج شبكة الكهرباء المكسورة والمحطمة، وتغذية المدينة الصناعية بخط توتر من محطة جبرين والعمل جار لتغذية الفئة الثانية كاملة. ولفت هندية إلى أن إدارة المدينة قامت بتزويد المنشآت الصناعية بمادتي المازوت والفيول اللازمتين للتشغيل لحين الانتهاء من إصلاح وتأهيل باقي محطات تحويل الكهرباء والمراكز العامة والخاصة لإيصال الكهرباء لها، حيث بلغ عدد المعامل المزودة بمادة المازوت 305 منشآت صناعية وبلغ عدد المعامل المزودة بالطاقة الكهربائية 55 معملاً، حيث تتم عملية توزيع مادة المازوت وفق جدول محدد وبطريقة منظمة تضمن استمرارية عمل المنشآت بشكل دائم. وأشار هندية إلى أنه تمت إعادة تأهيل مراكز الشرطة في المدينة الصناعية ضمن فئاتها الثلاث وذلك لتأمين الحماية اللازمة للصناعيين ومنشآتهم، وتم وصل المدينة الصناعية هاتفياً وذلك عن طريق محطة لاسلكية وقد باشر الصناعيون بتقديم طلبات للحصول على الخطوط الهاتفية وبعضهم تم تركيب الخط لهم، إضافة إلى استمرار العمل في إعادة تأهيل وإصلاح الآبار الموجودة ضمن المدينة لتأمين المياه اللازمة للصناعيين، كما تم إحداث منظومة إسعاف على أرض المدينة الصناعية لتخديم جميع العمال في المدينة الصناعية.
وبيّن هندية أن المدينة الصناعية في الشيخ نجار تعاني من النقص الحاد في اليد العاملة ذات الاختصاصات المختلفة بسبب صرف ما يزيد على 180 من الخدمة بأوقات سابقة ولم يتم التعويض عنهم حتى الآن، إضافة إلى عدم وجود آليات خدمية للمدينة الصناعية سواء آليات النقل والهندسية والإنتاجية بسبب سرقة معظم الآليات من قبل العصابات الإرهابية المسلحة وفي انتظار تأمين الموارد اللازمة من لجنة إعادة الإعمار والتي تمت الموافقة عليها مبدئياً.
مشيراً إلى أن هناك صعوبات في تأمين الآليات التي تقوم بنقل البضائع من المرافئ إلى المدينة الصناعية نتيجة غلاء أجورها، وهو ما ينعكس على كلفة الإنتاج في المعامل، مشيراً إلى أنه تم تعديل قرار مجلس المدينة الصناعية رقم /25/ المتضمن تخفيف إجراءات الحصول على الترخيص الإداري المؤقت، لتخفيف الأعباء على الصناعيين إضافة إلى الموافقة على الطلبات المقدمة من الصناعيين بفك دمج المقاسم المخصصين بها في جميع مناطق المدينة الصناعية وفق شروط وضوابط تحددها إدارة المدينة بما يحفظ حقوقها أولاً.
وكشف مدير المدينة الصناعية في الشيخ نجار أنه تم تمديد المهلة الممنوحة للصناعيين والمخصصين بمكاتب شحن المتأخرين عند تسديد الأقساط المستحقة عليهم لتصبح حتى 30/6/2015، إضافة إلى الموافقة على الإعفاء عن غرامات تأخير الأقساط التي تم تسديدها في العام 2014 بموجب قرار وزارة الإدارة المحلية.