اقتصاد

2.4 مليار ليرة سورية إيرادات محققة لحسياء الصناعية في 2018 … منصور لـ«الوطن»: المستثمرون عانوا انخفاض حجم القروض وعدم وجود حوافز

| علي محمود سليمان

بلغ حجم الاستثمار في المدينة الصناعية في حسياء في محافظة حمص 186.21 مليار ليرة سورية حتى نهاية العام الماضي 2018، منذ تأسيس المدينة، وذلك وفقاً للأسعار القديمة، حيث بلغ عدد المستثمرين في المدينة 898 مستثمراً، وعدد المنشآت المنتجة 225 منشأة، والمنشآت قيد الإنشاء 673 منشأة، وعدد العمال حوالي 25 ألف عامل.
وصرّح مدير حسياء الصناعي بسام منصور لـ«الوطن» بأن الإيرادات المحققة خلال العام 2018 بلغت 2.467 مليار ليرة سورية لا غير، على حين بلغ حجم الإنفاق على المشروعات المنفذة في المدينة الصناعية 2.183 مليار ليرة سورية خلال العام 2018، وقد بلغ المقاسم المبيعة في المدينة الصناعية 895 مقسماً موزعة إلى 218 مقسماً في المنطقة الغذائية، و399 مقسماً في المنطقة الهندسية و199 مقسماً في المنطقة الكيميائية و59 مقسماً في المنطقة النسيجية و20 مقسماً في المنطقة الإدارية.
وبيّن أن الصعوبات التي تعاني منها المشروعات الاستثمارية تتمثل بارتفاع أسعار الطاقة ما يؤدي إلى ارتفاع تكاليف الإنتاج ومن ثم ضعف التنافسية أمام المنتجات المستوردة، وانخفاض حجم القروض التي ستمنح للصناعيين، وصعوبة عملية الاستيراد للآلات وكذلك المواد الخام اللازمة للتصنيع، وعدم وجود حوافز ودعم للمصانع الوطنية المصدرة، وهجرة رؤوس الأموال الوطنية، وقلة اليد العاملة وخاصة الخبيرة منها.
ولفت منصور إلى أنه تم تنفيذ العديد من المشروعات الحيوية خلال العام الماضي بهدف خدمة المستثمرين وخاصة مشروعات البنى التحتية حيث تم تنفيذ محطة معالجة مياه الصرف الصحي والصناعي بطريقة الأكسدة الطبيعية من خلال تخفيض الملوثات والوصول بها إلى الحد المسموح به وفق المواصفات القياسية السورية رقم 2752 لعام 2008 التي تسمح بري المزروعات العلفية والحراج والمسطحات الخضراء بطاقة استيعابية للمشروع 5500 متر مكعب في اليوم، وبلغت قيمة عقد تنفيذ المحطة أكثر من 213 مليون ليرة سورية ووصلت نسبة الإنجاز فيه إلى حوالي 84% وذلك حتى نهاية الشهر العاشر من العام الماضي، على حين تبلغ قيمة عقد ملحق المحطة حوالي 500 مليون ليرة سورية، وقد تم إنجاز معظم أعمال الحفريات للبحيرات ولخطوط الصرف الداخلة والخارجة للمحطة وأعمال العزل للبحيرات وتوريد وتركيب القساطل وتنفيذ أعمال البيتون لجزء من السور ولخزان التلامس ولمبنى الكلور ومبنى المولدات والريكارات، مع الإشارة إلى أن المشروع شهد توقفاً خلال الفترة السابقة نتيجة الظروف الصعبة التي تعرضت لها سورية حيث تعرض مشروع المحطة للعبث والتخريب والسرقة من العصابات الإرهابية المسلحة.
ولفت منصور إلى أنه تنفيذ أعمال البنى التحتية لتتمة توسع المنطقة الهندسية الشريطية A وهي تنفيذ طرق وصرف صحي وصرف صناعي ومياه وبنسبة إنجاز بلغت 70 بالمئة، ويتضمن المشروع 75 مقسماً بمساحات متفاوتة، ومجموع إجمالي مساحات المقاسم أكثر من 655 ألف متر مربع، والمشروع مخدم بشبكة طرق بطول 4500 متر مخدمة بشبكة خطوط للصرف الصحي والصناعي والمياه، مبيناً أنه تم إجراء صيانة الإنارة والكهرباء في المدينة الصناعية في حسياء، وتنفيذ مشروع إنارة في المنطقة الهندسية، ومشروع إنارة في المنطقة الكيميائية، وإكمال الطرق الفرعية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock