عربي ودولي

نائبتان ديمقراطيتان في أميركا تتمردان ضد كيان الاحتلال

| وكالات

أطلقت النائبتان المسلمتان الديمقراطيتان في الكونغرس الأميركي، إلهان عمر ورشيدة طليب، حركة في حزبهما لدعم حملة مقاطعة الكيان الإسرائيلي.
وأعلنت كل من عمر وطليب، المنتميتين إلى الجناح اليساري للحزب الديمقراطي، دعمهما لحركة «BDS» (مقاطعة، سحب الاستثمارات، وعقوبات) التي تدعو إلى المقاطعة الاقتصادية والثقافية والعلمية للكيان الإسرائيلي احتجاجاً على احتلالها الأراضي الفلسطينية.
وتقول طليب، المواطنة الأميركية من أصول فلسطينية وعمرها 42 سنة وتمثل ولاية ميتشغان في مجلس النواب الأميركي: إنها تريد تسليط الأضواء على «مسائل مثل العنصرية وخروقات إسرائيل للحقوق الإنسانية للفلسطينيين».
أما عمر، المواطنة الأميركية البالغة 37 عاماً والنائبة الوحيدة في مجلس النواب التي ترتدي الحجاب وتمثل ولاية مينيسوتا، فتؤكد أنها تعمل على إدخال بعض التوازن إلى الموقف الأميركي الذي «يعطي بشكل واضح الأولوية» للكيان الإسرائيلي.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock