شؤون محلية

عمال: مواد كرت اللباس الشتوي «ستوك» وأسعارها غالية!

| حماة- محمد أحمد خبازي

عبَّر العديد من عمال الجهات العامة في حماة الذين خصصوا بـ( كرت) اللباس الشتوي، عن استيائهم من المواد التي يحصلون عليها من شركة وسيم والوحدة الاقتصادية بمدينة حماة، بسبب رداءتها وأسعارها العالية، التي هي أغلى من نظيرها في الأسواق المحلية أيضاً!
وتساءلوا: لماذا لا يحق لهم صرف قيمة كروتهم من السورية للتجارة وشراء مواد غذائية ومنظفات وغيرها من مستلزمات الأسرة الضرورية، أو من صالات المؤسسة الاجتماعية العسكرية التي تحوي مواد جيدة وأسعارها تناسب وضعهم المادي أيضاً.
وقالوا لـ«الوطن»: نحن لسنا ضد الشراء من شركة وسيم أو صالة الوحدة الاقتصادية المتعاقدة مع اتحاد العمال بهذا الشأن، ولكننا ضد المواد الرديئة وأســــــعارها الغالية التي ندفعها لسلع لا تستحق هذه القيمة.
مصدر في الوحدة الاقتصادية بيَّن لـ«الوطن» أن الأسعار محددة بقرار من الإدارة العامة في دمشق، وأن 10-15% من أرباحها مخصصة لذوي وأسر الشهداء.
وأكد رئيس اتحاد عمال حماة مصطفى خليل لـ«الوطن» أن شكوى العمال محقة ومشروعة، وبناءً على هذه الشكاوى التي تلقيناها من مئات العمال، وعلى الواقع الراهن، تواصلنا مع المعنيين بشركة وسيم في حماة والإدارة العامة في دمشق صباح أمس الأربعاء، ونقلنا لهم تذمر العمال وملاحظاتنا، وطلبنا رفد صالة الشركة في حماة بمواد جيدة وبتخفيض الأسعار أيضاً، وقد وعدنا بالاستجابة السريعة.
وأوضح أن الاتحاد يتابع شكاوى وهموم العمال، وهو معهم بكل ملاحظاتهم، ولكن كرت اللباس لا يمكن صرف قيمته بمواد غذائية أو غير غذائية، فهو كرت لباس، وتستجر مواده من جهات القطاع العام أيضاً.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock