سورية

«مفوضية اللاجئين» أكدت أن 48 بالمئة منهم من الأطفال … عودة أكثر من 100 ألف مهجر سوري من الأردن منذ تموز الماضي

| وكالات

مع عودة أكثر من 100 ألف مهجر سوري من الأردن منذ تموز الماضي، كشفت المفوضیة السامیة للأمم المتحدة لشؤون اللاجئین، أمس، أن نحو نصف المهجرين السوريين في الأردن هم من الأطفال.
وقال مركز المصالحة الروسي في سورية ورصد تحركات اللاجئين في نشرته اليومية أمس بحسب وكالة «عمون» الأردنية للأنباء: «إن 104208 أشخاص (31286 امرأة و53143 طفلاً) عادوا إلى بلادهم عبر معبر نصيب على الحدود السورية الأردنية منذ تموز 2018»، على حين عاد يوم الخميس الماضي عبر المعبر 662 شخصاً.
وفي السياق، كشفت المفوضیة السامیة لشؤون اللاجئین في تقرير لها نقلته الوكالة أن التمویل اللازم للمفوضیة لتغطیة احتیاجات اللاجئین في الأردن تصل إلى نحو 372 ملیون دولار خلال العام الحالي.
وقالت المفوضية: «تم تمویل 5 بالمئة (18 ملیون دولار) خلال أول شهرين من العام الحالي، من أصل 371.8 ملیون دولار قیمة ما خططت له المفوضیة لتقديمها للأردن خلال العام الحالي».
وأشارت المفوضیة إلى أن 48 بالمئة من المهجرين السوريين كم من الأطفال، و4 بالمئة منهم من كبار السن، وأنه تم إصدار أكثر من 123 ألف تصریح عمل للسوریین المهجرين منذ عام 2016 حتى الآن.
بموازاة ذلك، أكد وزير الثقافة اللبناني محمد داوود في كلمة له نقلتها وكالة «سانا» للأنباء، أنه يجب إبعاد موضوع عودة المهجرين السوريين من لبنان إلى بلدهم عن التسييس وعدم السماح لبعض القوى الخارجية بتحويله إلى ورقة لخدمة أجندات سياسية تستهدف ابتزاز لبنان وسورية.
وقال: إننا «منفتحون على أي حل يؤمن العودة الكريمة للمهجرين السوريين إلى أرضهم ووطنهم بما يؤمن مصلحة البلدين والشعبين اللبناني والسوري».
من جانبه، قال أمين عام المجلس الأعلى السوري اللبناني نصري خوري في تصريح نقلته «سانا»: إن «سورية تستعيد عافيتها بعد عودة الأمن والاستقرار إليها وهناك مصلحة لبنانية وسورية في تمتين العلاقات بين البلدين»، مشيراً إلى أن معاهدة الأخوة والتعاون والتنسيق بين الجانبين بكاملها وجميع بنودها نافذة المفعول حتى الآن.
بدوره قال أمين الهيئة القيادية لحركة الناصريين المستقلين «المرابطون» العميد مصطفى حمدان في تصريح نقلته «سانا»: «إن الموقف اللبناني الرسمي والشعبي لا ينظر إلى موضوع المهجرين السوريين في لبنان كورقة للمساومة واللعب كما تفعل بعض الدول والجهات».
وأضاف: إنه لا يمكن لأميركا أو غيرها التلاعب بموضوع المهجرين السوريين لأن هذا الموضوع لا يحل إلا بالتنسيق بين سورية ولبنان فقط.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock