سورية

وقفات احتجاجية تعم البلاد لليوم الثاني على التوالي: الجولان سوري وسيعود قريباً إلى الوطن

| وكالات

لليوم الثاني على التوالي واصل أبناء الشعب السوري وقفاتهم الاحتجاجية المنددة بإعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب الاعتراف بـ«سيادة» كيان الاحتلال الإسرائيلي على الجولان السوري المحتل، مؤكدين أن الجولان سيبقى سورياً وأنه سيعود للوطن مهما حاولت قوى الاستعمار أن تزور التاريخ.
وفي التفاصيل، فقد نفذ الأهالي مدينة الحسكة أمس، بحسب وكالة «سانا» للأنباء، وقفة احتجاجية أمام المركز الطبي المحدث وسط المدينة الحسكة تنديداً بإعلان ترامب، أكد خلالها المشاركون أن إرادة وصمود السوريين وتضحيات جيشهم الباسل ووقوفهم خلف قيادتهم أفشلت كل المخططات الخبيثة وستفشل كل تبعاتها وأن الجولان سيبقى في قلب سورية ولا تنازل عن ذرة تراب من أرضه.
أبناء محافظة طرطوس، من جانبهم جددوا تضامنهم مع أهلنا في الجولان المحتل ضد الإعلان، عبر وقفة نفذوها أمام مبنى المحافظة أكدوا خلالها أن الجولان عربي سوري ولن يكون غير ذلك.
محافظ طرطوس صفوان أبو سعدى وفي تصريح نقلته «سانا»، أكد أن الجولان في قلب سورية وسيعود للوطن مهما حاولت قوى الاستعمار أن تزور التاريخ وتشوه الحقائق، في حين قال أمين فرع طرطوس لحزب البعث العربي الاشتراكي محمد حسين إن إعلان ترامب لا يساوي الحبر الذي كتب فيه ولا قيمة قانونية له.
بموازاة ذلك نفذ طلبة جامعة دمشق – فرع القنيطرة وقفة احتجاجية أقيمت بمبنى كلية التربية الرابعة بمدينة البعث ضد الإعلان، أكد خلالها المشاركون الذين رفعوا الأعلام الوطنية أن الإعلان ولد ميتا ولا تأثير له على الأرض لأن الجولان كان وسيبقى أرضا سورية.
محافظ القنيطرة همام دبيات من جهته، أكد أن الجولان عربي سوري ولن يكون غير ذلك ولا توجد قوة في العالم يمكنها تغيير هذه الحقيقة. طلاب وأساتذة كلية الزراعة بجامعة الفرات في دير الزور بدورهم، نفذوا وقفة احتجاجية أمام مبنى الكلية ضد الإعلان، مؤكدين أن الجولان أرض سورية وسيعود قريبا إلى الوطن الأم.
إلى ذلك، أدان فرع الاتحاد الوطني لطلبة سورية في هنغاريا في بيان نقلته «سانا» أمس، بشدة إعلان ترامب وأكد أنه استفزازي وعدواني، في حين أكدت الجالية السورية في مدينة مونتريـال بكندا في بيان مماثل أن سورية ستستعيد الجولان ولن يستطيع أحد في العالم قهر إرادة شعبها وجيشها.
من جهته، أعرب الحزب الديمقراطي التقدمي الكردي في سورية في تصريح تلقت «الوطن» نسخة منه أمس، عن إدانته واستنكاره للإعلان الأميركي، وأكد أنه مخالف للشرعية الدولية، داعياً المجتمع الدولي إلى اتخاذ موقف حاسم من هذا الإعلان الأحادي الجانب. وفي وقت لاحق من يوم أمس، أدانت مؤسسة القدس الدولية في بيان نقلته «سانا» إعلان ترامب، وأكدت لا يغير من حقيقة أن الجولان أرض عربية سورية محتلة، داعية إلى تنظيم وقفات تضامنية شعبية احتجاجية اليوم (الخميس).

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock