رياضة

فوز يتيم لمنتخب الناشئين!

| مأمون جبيلي

في أول ردة فعل على خسارة فريقه لمباراته في دمشق مع مستضيفه الوحدة بذهاب الدور ربع النهائي من مسابقة الكأس اعتبر مدرب الوثبة رافع خليل انه كان من الإنصاف أن يعود فريقه إلى حمص بنتيجة التعادل وهي لو حصلت لكانت أكثر عدلاً ولكن بإمكان فريقي التعويض بمباراة الإياب التي لم يتم تحديد موعدها بعد وأضاف خليل سنتجه يوم الجمعة القادم إلى جبلة للعب مباراتنا السابعة في إياب الدوري وبالتأكيد سيكون هدفنا الفوز في المباراة وأي نتيجة غير ذلك لن ترضينا بلا شك!
ولم يكن مدرب الفتوة أحمد عزام مقتنعاً بالنتيجة التي آلت إليها مباراة فريقه مع النواعير بحماة وبنفس الدور من الكأس معلناً وهو في طريق العودة للعاصمة أن النتيجة لم تكن منصفة، وأكد لـ«الوطن» استمراريته مع الأولمبي مساعداً لأيمن حكيم حتى انتهاء مشاركة منتخبنا في نهائيات البطولة الآسيوية التي ستقام في تايلند مطلع العام المقبل!
وليس بعيداً من ملاعبنا الكروية فقد أنهى منتخبنا الناشئ معسكره التدريبي الخامس له على طريق إعداده لخوض غمار بطولة غرب آسيا الصيف المقبل وقد استمر المعسكر عشرة أيام خاض خلالها تحت قيادة مدربه بشار سرور ثلاث مباريات تجريبية ودية فاز بواحدة منها فقط وتعثر مرتين كانت الأولى أمام فريق شباب نادي المحافظة وخسر المباراة بهدفين نظيفين بينما جاء التعثر الثاني في مباراته مع فريق الشرطة وخسر أيضاً بثلاثة أهداف مقابل هدفين بينما حقق فوزه الوحيد على شباب فريق الفتوة وبنفس النتيجة! وقد تعمد السرور إشراك منتخبنا وخوضه لمباريات مختلفة مع فئات عمرية أكبر لكسب الخبرة والثقة والاحتكاك اللازم والضروري قبل توجه منتخبنا الشهر القادم إلى الأردن للقاء منتخبها الناشئ مرتين!

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock