سورية

نتياهو في موسكو الخميس … روسيا تجدد دعمها تسوية الأزمة السورية على أساس «سوتشي» و«2254»

| وكالات

أكدت موسكو مجدداً دعمها لتسريع إيجاد تسوية عاجلة للأزمة السورية على أساس قرارات مؤتمر الحوار الوطني السوري السوري في سوتشي، وقرار مجلس الأمن الدولي 2254.
وذكرت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها أمس بحسب وكالة «سانا» للأنباء، أن الممثل الخاص للرئيس الروسي لشؤون الشرق الأوسط وبلدان إفريقية نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف بحث مع سفير سورية لدوى موسكو رياض حداد، تطور الوضع في سورية.
وقالت الوزارة في البيان: إن «الجانب الروسي أكد خلال الاجتماع دعمه الثابت للجهود المبذولة لتسريع إيجاد تسوية عاجلة للأزمة في سورية على أساس قرارات مؤتمر الحوار الوطني السوري في سوتشي وبنود قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254».
وأشار البيان إلى أن الجانبين نوها بأهمية إعادة إعمار البنى الاقتصادية والاجتماعية في سورية وتوفير الظروف لعودة المهجرين السوريين إلى بلادهم.
ولفت إلى أنه جرى التطرق أيضاً لبعض المسائل المهمة في العلاقات الروسية السورية متعددة الجوانب.
من جهة ثانية، قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف، وفق وكالة «سبوتنيك» للأنباء: «تم الاتفاق على وصول رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى موسكو في زيارة عمل قصيرة، يوم 4 نيسان»، وأضاف: «ستجري مفاوضات عمل قصيرة، يوم 4 نيسان، لبحث قضايا الساعة».
تأتي زيارة نتنياهو إلى موسكو بعد أيام قليلة على تلقي بوتين اتصال هاتفي من نتنياهو، تم خلاله مناقشة الوضع في منطقة الشرق الأوسط، وبعد أسبوعين على إعلان الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، الاعتراف بـ«سيادة إسرائيل» على الجولان العربي السوري المحتل، حيث ندّدت روسيا بالإعلان على اعتبار أنه خطوة ستزيد من التوتر في منطقة الشرق الأوسط.
كما أجرى بوتين محادثات نتنياهو خلال زيارة الأخير لموسكو، في 27 شباط الماضي بحثا خلالها الوضع في سورية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock