الأولى

عرفاناً على خرقه لكل الأعراف الدولية «إسرائيل» تكافئ ترامب بـ«هضبة»!

| وكالات

تصوت حكومة كيان الاحتلال «الإسرائيلي» في جلستها الأسبوعية اليوم، على تسمية مستوطنة جديدة في الجولان السوري المحتل باسم «هضبة ترامب».
وذكرت وسائل إعلام «إسرائيلية»، أن حكومة الكيان ستصادق على إنشاء تجمع سكاني جديد باسم «هضبة ترامب»، أي باسم الرئيس الأميركي الحالي دونالد ترامب، «عرفاناً» من الاحتلال باعتراف ترامب بـ«السيادة الإسرائيلية» على الجولان المحتل.
وذكر إعلام الاحتلال، أن جلسة الحكومة «الإسرائيلية» ستعقد في تجمع «سيلا» في الجولان المحتل، حيث سيصادقون على إنشاء التجمع الجديد.
ووقع الرئيس ترامب في آذار الفائت، إعلاناً اعترف بموجبه بـ«سيادة إسرائيل» على الجولان المحتل، وقال حينها في البيت الأبيض وإلى جانبه رئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو: «لقد جرى التخطيط لهذا الأمر منذ فترة».
ويعتبر الجزء المحتل من الجولان، حسب القانون الدولي، أرضاً محتلة، ويسري عليها قرار مجلس الأمن الدولي رقم 242 لعام 1967، الذي ينص على ضرورة انسحاب كيان الاحتلال منها.
وتأتي الخطوة «الإسرائيلية» الأخيرة بالترافق مع أنباء حول اجتماع أميركي روسي «إسرائيلي» في القدس المحتلة، خلال الشهر الجاري، من المتوقع أن يكون فيه «الملف السوري» على رأس المباحثات.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock