الأولى

المواقف الداعية لتدويل الملاحة بالخليج «عرجاء» … أبادي لـ«الوطن»: التهديدات لا تخيفنا ولن نتنازل

| سيلفا رزوق

أكد سفير إيران لدى سورية جواد ترك أبادي، أن بلاده لن ترهبها كل التهديدات الأميركية، ولن تتنازل عن أي حق من حقوقها، وستكيل من يعاديها الكيل نفسه، وتتصدى لأي نوع من أنواع الحصار عليها.
وفي تصريحات خاصة لـ«الوطن» خلال حفل توقيع كتاب «إيران النووية» الذي أقيم في مقر المستشارية الثقافية الإيرانية بدمشق، قال أبادي: إن المواقف التي اتخذها الرئيس الأميركي دونالد ترامب تسببت بإنقاص المكانة التي ينبغي أن تتمتع بها الاتفاقيات والعهود الدولية، لافتاً إلى أن بلاده لا تنظر لما يراه الجانب الأميركي وما يحاول تسويقه.
وأكد أبادي موقف بلاده الداعي إلى تثبيت ما جرى الاتفاق عليه دولياً بخصوص الملف النووي الإيراني، وأضاف في هذا السياق: «التهديد بإغلاق المضائق وإغلاق التجارة لن يرهبنا، وليفعلوا ما يشاؤون لأن إيران مصممة على مبادئها، ولن تتنازل، وستتصدى لأي نوع من أنواع الحصار، ونتخذ المواقف التي تجعل إيران قادرة على التمتع بحقوقها كاملة».
السفير الإيراني وصف المواقف الخليجية الداعية لتدويل الملاحة بالخليج بـ«العرجاء»، لأن اقتصاد هذه المنطقة ينبغي أن يكون واحداً، ولا يمكن تقسيمه، و«إيران موقفها ثابت بالحفاظ على أمن واستقرار هذه المنطقة، وهي قادرة على حفظ أمنها».
وبخصوص ما يجري في إدلب، جدد أبادي موقف بلاده الداعم للحكومة السورية في ممارسة حقها بالسيادة على كامل أراضيها، معتبراً أن أي تدخل ومن أي جهة تحاول أن تمد من عمر الأزمة السورية، «لن يثمر إلا عن تراجع، وعودة عن مواقفها الخاسرة بكل تأكيد، لأن قرار الدولة السورية هو قرار حق، بأن تكون السيادة السورية كاملة على أراضيها، وأن تحل المشكلات بين السوريين من خلال حوار سوري سوري، وعلى الأراضي السورية».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock