الأولى

الأردن يمنع استيراد الخضار السورية بحجة متبقيات المبيدات

| رامز محفوظ

فيما يمكن اعتباره مزيداً من الرضوخ للضغوط الأميركية وخوفاً من المنافسة التي باتت تفرضها جودتها وانخفاض أسعارها، واصل الأردن سياسة التضييق على دخول المنتجات السورية إلى أراضيه، عبر سلسلة قرارات جديدة بذرائع غير صحيحة.
رئيس اتحاد غرف الزراعة السورية محمد كشتو نفى لـ«الوطن»، احتواء المنتجات السورية على متبقيات المبيدات، مبيناً أن كل المنتجات الزراعية تخضع لمنظومة صحية من قبل وزارة الزراعة، وهذه المنظومة من أفضل المنظومات في العالم.
وكانت وسائل إعلام أردنية، تداولت قرار منع وزارة الزراعة الأردنية دخول الخضر والفواكه السورية عبر السيارات السفرية «البحارة»، من منفذ نصيب الحدودي تحت ذريعة احتواء المنتجات السورية على «متبقيات المبيدات».
وزعمت وزارة الزراعة الأردنية، أن السبب في قراراها احتواء المنتجات السورية على «متبقيات المبيدات، بمستويات عالية وحماية المزارعين المحليين من المنافسة غير العادلة، بسبب أسعارها المنخفضة».
كشتو أكد أن ما تحويه الخضر والفواكه السورية الطازجة، من متبقيات المبيدات هي ضمن الحدود المسموحة دوليا، موضحاً أنه لا يوجد في سورية استعمال مسرف للمبيدات ولا استعمال سيئ لها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock