اقتصادالأخبار البارزة

مجلس الوزراء: عودة الدوائر الرسمية وتأمين عودة الموظفين إلى المناطق المحررة من الإرهاب في ريف الرقة

| الوطن

قرر مجلس الوزراء إعادة الدوائر الحكومية وتأمين عودة الموظفين إلى المناطق المحررة من الإرهاب في ريف محافظة الرقة، وتم تكليف وزارة الإدارة المحلية والبيئة التنسيق مع الجهات المعنية لمتابعة استكمال الخدمات الأساسية فيها والبدء بخطة تنموية تركز على الاستثمار الأمثل للمقومات الزراعية في هذه المناطق.
وبحسب بيان صحفي للمجلس (تلقت «الوطن» نسخة منه) فقد تمت المصادقة أمس على خطة وزارتي التربية والإدارة والمحلية والبيئة لإعادة تأهيل وترميم المدارس المتضررة من الإرهاب حيث بلغ إجمالي المبالغ المعتمدة خلال العامين 2018-2019 لترميم المدارس 3.7 مليارات ليرة سورية، ما ساهم بعودة الأهالي إلى كثير من المناطق واستقرارهم فيها.
وعقب عرض قدمه وزير الأشغال العامة والإسكان المهندس سهيل عبد اللطيف أكد المجلس ضرورة إنجاز الدراسات التنظيمية لمناطق سوار دمشق (القابون- جوبر– اليرموك) و(بسيمة- عين الخضراء- عين الفيجة) وفق البرنامج الزمني المحدد واستكمال معالجة مناطق المخالفات واختيار منطقة السكن البديل.
وناقش المجلس خلال جلسته الأسبوعية مشروع قانون بتسوية أوضاع الموفدين وفق أحكام قانون البعثات العلمية وذلك حرصاً على عودة أكبر عدد من الموفدين والاستفادة من خبراتهم، ووافق على إنشاء قاعات مسبقة الصنع في كلية العلوم الرابعة بالسويداء التابعة لجامعة دمشق.
وتم تكليف هيئة التخطيط والتعاون الدولي بوضع منهجية متكاملة لتفعيل التعاون مع الدول الصديقة في المرحلة المقبلة التي تتطلب الانفتاح الاقتصادي على الدول التي وقفت إلى جانب الشعب السوري إضافة إلى متابعة تنفيذ الاتفاقيات الموقعة مع هذه الدول وتكثيف التواصل معها لجذب الفرص الاستثمارية التي تعزز الاقتصاد الوطني.
وفي تصريح للصحفيين أوضح وزير الإدارة المحلية والبيئة حسين مخلوف أن مجلس الوزراء يدعم قرار المكتب التنفيذي في محافظة الرقة بتفعيل دوام المفاصل الإدارية والمجالس المحلية في الجزء المحرر من المحافظة وتقديم العون لمشاريع إعادة التأهيل في القطاعات كافة، مبيناً أنه تم التركيز على إعادة الطرق ووسائط النقل والخدمات الأساسية للمواطنين وخاصة الكهرباء.
من جانبه أوضح وزير التعليم العالي بسام إبراهيم أن المجلس ناقش مشروع قانون لمعالجة أوضاع الموفدين من خلال البعثات العلمية سواء عن طريق الوزارة أو لمصلحة باقي الوزارات ممن أنهى دراسته وحصل على الشهادة ولم يعد للوطن، وكذلك لمن غير جامعته في بلد الإيفاد مع السماح للحاصلين على المؤهل العلمي المطلوب بالعودة إلى الجامعات ووزارات ومؤسسات الدولة بعد معالجة أوضاعهم.
بدوره أشار وزير الأشغال العامة والإسكان سهيل عبد اللطيف إلى أنه تم إقرار البرامج الزمنية لعمل هيئة التخطيط الإقليمي وهي الإطار الوطني للتحديث والإطار الوطني للتخطيط الإقليمي وخريطة الإسكان والمنشآت الصناعية ودراسة الشريط الساحلي الإقليمي ومتابعتها بشكل دوري.
وبين أن الاجتماع بحث برنامج عمل اللجنة المشكلة لمناطق سوار دمشق في حوض بردى وهي عين الفيجة وعين الخضرة وبسيمة ومناطق اليرموك وجوبر والقابون وكذلك البرنامج الزمني لتنفيذ المخططات التنظيمية لها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock