سورية

سفير بيلاروس: نشجع رجال أعمالنا وشركاتنا للمساهمة في إعمار سورية

| وكالات

أكد سفير بيلاروس في دمشق يوري سلوكا، أمس، أنه يتم حالياً البحث عن مزيد من سبل التعاون لتعزيز الصداقة بين بيلاروس وسورية بمختلف المجالات، لافتاً إلى أن بلاده تسعى إلى «تشجيع رجال الأعمال والشركات في بيلاروس للقدوم والمساهمة في إعادة الإعمار في سورية.
وأكد سلوكا في تصريح نقلته وكالة «سانا» للأنباء، بمناسبة العيد الوطني لبلاده الذي يصادف في الثالث من تموز من كل عام وهو يوم تحرير بيلاروس من النازية، أن العلاقات بين سورية وبيلاروس تستند إلى أسس الاحترام المتبادل بين الشعبين والبلدين الصديقين.
وأكد سلوكا، أن بلاده كانت وما زالت تقف إلى جانب سورية وشعبها وقيادتها بوجه الهجمة الإرهابية الشرسة التي تتعرض لها منذ سنوات، وبين أنه يتم البحث عن مزيد من سبل التعاون والنظر في الفرص المتاحة لتعزيز الصداقة مع سورية بمختلف المجالات اجتماعيا وإنسانياً وسياسياً واقتصادياً.
كما أكد، أنه مع عودة الحياة إلى طبيعتها في سورية، تسعى بلاده إلى «تشجيع رجال الأعمال والشركات في بيلاروس للقدوم والمساهمة في الإعمار وبناء المستقبل في سورية».
وعن مشاركة بلاده في النسخة الـ61 لمعرض دمشق الدولي، لفت سلوكا إلى أن بيلاروس شاركت بدورتي المعرض الماضيتين وأكدت مشاركتها هذا العام، مبيناً استمرار التحضيرات لحشد كبرى الشركات العاملة بمجالات صناعة الآليات الزراعية والشاحنات في بيلاروس للمشاركة بفعاليات المعرض لهذا العام.
وأوضح، أن 7 شركات من بلاده أكدت حضورها هذا العام من بينها شركة «ماز» المختصة بصناعة الشاحنات والباصات، مشيراً إلى أنه سيتم عرض شاحنتين جديدتين من إنتاج الشركة ضمن فعاليات المعرض.
ولفت إلى أن أهمية المعرض تأتي من إتاحته الفرصة لرجال الأعمال لرؤية الأوضاع في البلاد والتواصل المباشر مع الجانب السوري، مجدداً التأكيد على تشجيعه لرجال الأعمال البيلاروس للقدوم إلى سورية بهدف تقديم خدمات التكنولوجيا العالية الموجودة لديهم والمعروفة بجودتها.
وأشار سفير بيلاروس إلى أن بلاده نظمت خلال السنوات الأربع الماضية قوافل مساعدات إنسانية إلى سورية، كان آخرها في شباط الماضي، حيث قدمت نحو 500 طن من المساعدات تضمنت أدوية وآليات وغيرها، لافتاً إلى الاستمرار بتنظيم رحلات ترفيهية للأطفال السوريين.
وأوضح، أن التعاون في مجالات التعليم والثقافة بين سورية وبلاده «ليس حديث العهد بل يعود إلى عهد الاتحاد السوفييتي»، مشيراً إلى أن بلاده قدمت هذا العام 10 منح للسوريين للدراسة في جامعات بيلاروس بمختلف الاختصاصات وسيتم في وقت لاحق تقييم نتائج تلك المنح ومناقشة التعديلات اللازمة لشروطها مع الجانب السوري لمعرفة الاختصاصات التي تحتاجها سورية بما يخدم تعزيز التعاون في المجالين العلمي والاقتصادي.
وجدد سلوكا تأكيده السعي لتعزيز التعاون الثقافي بين البلدين حيث ستقوم الفرقة الوطنية البيلاروسية للرقص بزيارة سورية نهاية أيلول من هذا العام لتقدم عروضها على مسرح دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock