رياضة

قرار بحل إدارة ناديي الاتحاد والحرية

| حلب – فارس نجيب آغا

علمت «الوطن» بتحضير مسودة قرار يقضي مجلسي إدارتي ناديي الاتحاد والحرية وذلك من خلال الاجتماع الذي عقدته اللجنة التنفيذية في حلب يوم الإثنين الماضي ويأتي هذا القرار بناء على مقتضيات المصلحة العامة وحالة الترهل التي أصابت الناديين والفراغ الكبير الذي يعيشه نادي الاتحاد بالذات نتيجة عدم تواجد أعضاء الإدارة واجتماعهم الدوري الذي يأتي في كل شهر مرة واحدة ما يعني فقدان الانسجام وهو ما أثر بشكل سلبي على ألعاب النادي، حيث خرج فريق كرة القدم بموسم ونتائج كارثية ولم يكن حال فريق السلة الذي تلقى هزيمتين أمام الجلاء والكرامة في حلب بأحسن، ما فتح الباب على مصراعيه في منصات مواقع التواصل عبر نقد لاذع وجه لمجلس الإدارة الذي أوصل النادي لمرحلة غير مقبولة، وكذلك نادي الحرية ليس بأفضل خاصة بعد هزيمته من الجزيرة في اللقاء الفاصل المؤهل للدوري الممتاز وضياع حلم جماهير الأخضر التي طالبت برحيل المجلس هي أيضاً، ويمكن القول إن هناك فوضى لا مثيل لها يعيشها نادي الاتحاد ولم يتم ضبط الأمور في ظل التناحر الذي يجري بين أعضاء المجلس وتعيين شخصيات غير مرغوب فيها لم تستطع تقديم شيء إلا البروظة والتصدر أمام فلاشات عدسات الكاميرات، ناهيك عن مشروع كما علمنا من قبل أحدهم يقضي بتشكيل مجلس إدارة جديد من جهته لدخول الانتخابات القادمة ضد رئيس النادي في تمرد يعتبر طعنة في الظهر لمن جلبه للمجلس مع عدم متابعة ذلك العضو عمله وغيابه بشكل مستمر عن الحضور ودخوله مؤخراً بمفاوضات مع اللاعبين دون تكليفه من قبل أحد، ويأتي التحضير لصدور هذا القرار المهم بوقت مناسب قبل بداية سوق الانتقالات التي تخص الموسم الكروي الجديد حيث سيتم تشكيل لجنة تسيير أمور لكلا الناديين ومنحها كامل الصلاحية ويحق لها أيضاً دخول الانتخابات وهي ميزة تمنحهم أفضلية في حال أرادوا الترشح على عكس السنوات السابقة التي تمنع اللجنة المؤقتة من هذا الأمر، إذاً الخطوة التي ستقدم عليها اللجنة التنفيذية بحلب جاءت في محلها على أن تنجز أعمال التعيين خلال الأيام القليلة الماضية وينتظر حالياً دراسة الأسماء التي يمكن أن تراها القيادة الرياضية صالحة لممارسة هذه المهمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock