الأولى

بيدرسون في موسكو اليوم وإلى دمشق الأربعاء القادم

| الوطن - وكالات

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، أن المبعوث الأممي الخاص إلى سورية، غير بيدرسون، سيصل اليوم إلى موسكو، على أن يلتقي غداً الجمعة وزير الخارجية سيرغي لافرورف.
وكانت «الوطن» نشرت منذ يومين عن مصادر مقربة من بيدرسون، أنه طلب موعداً لزيارة دمشق التي سيصلها الأربعاء القادم، للبحث بتشكيل «اللجنة الدستورية».
نائب وزير الخارجية الروسي قال: إن «تشكيل اللجنة الدستورية السورية على وشك الانتهاء، باستثناء تفاصيل قليلة»، مضيفاً: «إننا نستعد لأن تبدأ (اللجنة) عملها بأسرع ما يمكن، ومن المهم تنسيق التفاصيل الباقية، ونحن قريبون من ذلك».
وعلمت «الوطن» أن بيدرسون سيصل إلى دمشق حاملاً اقتراحاً وصل إليه بعد مشاورات وتنسيق بين دمشق وموسكو وطهران ودول غربية، لحل مشكلة الأسماء الستة التي كانت موضع خلاف في مجموعة المجتمع المدني.
ووفقاً لمصادر إعلامية فإن بيدرسون سيقدم اقتراحاً باسمين اثنين بشرط موافقة دمشق، على أن تقوم الدولة السورية بتسمية الأسماء الأربعة المتبقية.
إلى ذلك قالت مصادر دبلوماسية عربية لـ«الوطن»، فضلت عدم الكشف عن هويتها: إن زيارة بيدرسون ليست مرتبطة فقط بالأسماء الستة، بل بمجموعة إجراءات وآلية عمل «اللجنة الدستورية» التي يجب أن يُقنع دمشق فيها.
ورحجت مصادر في فريق بيدرسون أنه في حال موافقة دمشق على ما سيقدمه المبعوث الأممي، فقد تنطلق أعمال اللجنة في مطلع أيلول القادم، على أن تضم ثلاثة مجموعات: الدولة والمعارضة والمجتمع المدني، ويمثل كل مجموعة ٥٠ شخصاً، بحيث تكون الاجتماعات مغلقة وبعيدة عن الإعلام، ويتم اختيار ١٥ شخصاً من كل مجموعة، لحضور جلسات النقاش، على أن يتشاور الأعضاء الـ١٥ مع زملائهم من الذين لن يحضروا الاجتماعات، لكنهم سيكونون موجودين في المكان ذاته.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock