شؤون محلية

مناقصة أمنت مبيدات الحشرات … وزارة الصحة: لا أمراض سارية أو معدية حتى الآن

| راما محمد

ترافقت الظروف المناخية التي مرت بها البلاد مؤخراً بانتشار موجات من الحشرات لم يعتدها السكان من قبل، بدءاً بموجات الخنافس السوداء إلى البعوض.. ما أثار تخوف البعض من انتقال الأمراض عن طريق هذه الحشرات.
مديرة الأمراض السارية والمزمنة في وزارة الصحة هزار فرعون نفت لـ«الوطن» أن تكون الحشرات التي انتشرت مؤخراً تتسبب في تفشي أمراض سارية، مؤكدةً عدم خطورتها على الصحة العامة؛ كونها لا تعتبر من نواقل الأمراض المعدية.
وبينت فرعون أن الحشرات لم تتسبب بأي أمراض سوى التحسس الجلدي والهلع والخوف من رؤيتها، موضحةً أن العلاج يكون عرضياً بحسب الأعراض التي تسببها، معيدةً السبب في انتشارها إلى الظروف الجوية السائدة وازدياد الغطاء النباتي مما سبب زيادة في تكاثرها.
ولفتت فرعون إلى إجراءات الوقاية من الحشرات باستخدام وسائل الوقاية الفردية من إغلاق الأبواب وحماية النوافذ وعدم النوم بالعراء، إلى جانب استخدام المراوح أو المكيف والأقراص الطاردة للحشرات وعبوات المبيدات المنزلية، إضافة إلى التخلص الدوري من القمامة بمواعيدها والإصحاح البيئي.
وأكدت مديرة الأمراض السارية تأمين وزارة الصحة مبيدات للحفاظ على «الصحة العامة» والمرخصة عالمياً لوزارة الإدارة المحلية والبيئة من خلال مناقصة محلية لمكافحة الحشرات والقوارض واليرقات، إلى جانب تنفيذ الوزارة حملتين للرش الرذاذي داخل المنازل في المناطق الموبوءة بالحشرات، موضحةً أن دور البلديات يكون بالرش خارج المنازل لمكافحة الحشرات والرش اليرقي لمكافحة الأطوار اليرقية بالمسطحات المائية والرش الضبابي ومكافحة القوارض والفئران بالمبيدات الخاصة بها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock