سورية

«الكونغرس» يقر: هدف أميركا في سورية هو حماية «إسرائيل»

| وكالات

أقر الكونغرس الأميركي، بأن الولايات المتحدة تضع نصب عينيها أهدافاً واضحة في سورية أولها توفير الأمن لكيان الاحتلال «الإسرائيلي».
وذكرت وكالة «سبوتنيك» الروسية للأنباء، نقلاً عن جريدة إلكترونية روسية لم تذكر اسمها، أن خبراء في الكونغرس الأميركي وضعوا تقريراً مثيراً للاهتمام.
ورأت الصحيفة أنه تم إعداد التقرير رداً على السفير الأميركي السابق في سورية، روبرت فورد، الذي أعلن مؤخراً أن واشنطن لا تملك خطة إستراتيجية واضحة تحدد الأهداف المطلوب تحقيقها في سورية.
واعتبر التقرير الذي وضعه خبراء الكونغرس بحسب الصحيفة، أن «فورد مخطئ».
ونقلت الصحيفة عن التقرير: أن «الولايات المتحدة تضع نصب عينيها أهدافاً واضحة في سورية أولها توفير الأمن لإسرائيل من خلال مساعدتها» على ما سمته «حماية النفس من التهديدات المتنامية، وبالأخص ما يهددها من الشمال».
واعتبرت «سبوتنيك»، أنه من «الغريب أن خبراء الكونغرس يحددون المهمة الرئيسية لدولتهم في الدفاع عن مصالح دولة أجنبية هي إسرائيل».
ولفتت إلى أن «التقرير ليس أمراً لا بد من تنفيذه، ولكن يمكن اعتباره نصيحة ملحة لأن أكثرية الأعضاء في مجلسي النواب والشيوخ الأميركيين عبروا عن تأييدهم له».
وكان فورد أكد بعد الإعلان الأميركي بالاعتراف بـ«سيادة» كيان الاحتلال «الإسرائيلي» على الجولان العربي السوري المحتل أن هدف الرئيس الأميركي دونالد ترامب ورئيس الوزراء «الإسرائيلي» بنيامين نتنياهو، هو تحقيق مصالح انتخابية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock