عربي ودولي

وصول أجزاء من «إس 400» الروسية إلى أنقرة

| وكالات

أكدت وزارة الدفاع التركية، أمس السبت، هبوط طائرة شحن روسية رابعة تحمل أجزاء من أنظمة «إس 400» الصاروخية الروسية إلى قاعدة «أكينجي» في ضواحي أنقرة.
وجاء في بيان صدر عن الوزارة: «لا يزال توريد أجزاء أنظمة «إس 400» الروسية مستمر. وهبطت الطائرة الرابعة في قاعدة أكينجي الجوية».
وبدأ توريد أنظمة «إس 400» الصاروخية الروسية إلى تركيا الجمعة. وقالت وزارة الدفاع التركية: إن 3 طائرات شحن أوصلت الجمعة عدداً من الجرارات وسيارة النقل والتحميل إلى قاعدة أكينجي الجوية. من جانبها قالت دائرة الصناعة الدفاعية التركية: إن توريد الأجزاء الأخرى (للأنظمة الروسية) سيستمر في القريب العاجل».
هذا ونشرت وكالة «بلومبيرغ» الأميركية، تقريراً أشارت فيه إلى العقوبات المحتملة التي يمكن أن تفرضها الولايات المتحدة على تركيا، عقب شرائها منظومة الدفاع الروسية «إس 400».
وبحسب الوكالة، فإن واشنطن قد لا تكتفي بإخراج تركيا من برنامج تصنيع المقاتلة «إف 35»، بل يمكن أن تفرض عليها أيضاً عقوبات أخرى من بين 12 نوعاً من أنواع العقوبات المتاحة بموجب القانون الأميركي.
ولفتت «بلومبرغ» إلى العقوبات الأميركية المتاحة، وتشمل حظر صفقات بيع وشراء العقارات، وفرض قيود على الاستثمارات في السندات الأميركية، وتقييد وصول الشركات التركية إلى القطاع المالي الأميركي، على حين يمكن لترامب أن يطلب من مؤسسات مالية دولية مثل صندوق النقد الدولي رفض تقديم قروض للمؤسسات التركية التي تتم مقاطعتها، إضافة إلى منع البنوك الأميركية من تقديم قروض للشركات والمصارف التركية تزيد قيمتها على 10 ملايين دولار.
وفيما يخص مدى تأثر الليرة التركية، قال المحلل في بنك «انفستاك»، بلندن، جوليان ريمر: «انخفضت الليرة التركية مباشرة بعد وصول جزء من نظام صواريخ «إس 400» لتركيا، لأن الجميع يعرف أن العقوبات الأميركية قد لا يمكن تفاديها».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock