عربي ودولي

روسيا تورد دفعة جديدة من أجزاء «إس400» إلى تركيا

| وكالات

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أنها قامت، أمس الأحد، بإيصال دفعة جديدة من أجزاء منظومة «إس400» الروسية إلى تركيا، في إطار تنفيذ العقد الموقع بين البلدين.
وجاء في بيان صدر عن الوزارة أن إيصال هذه الدفعة يجري وفق الاتفاقيات التي توصل إليها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ورئيس النظام التركي، رجب طيب أردوغان، حول تحديث نظام الدفاع الجوي التركي.
وذكرت الوزارة أن منظومة «إس400» تعد من أحدث أنظمة الدفاع الجوي، وهي المخصصة لإصابة مجموعة كبيرة من وسائل الهجوم الجوي الحديثة في ظروف مقاومة الموجات الراديوية.
وشدد البيان على أن توريد أجزاء المنظومة الصاروخية الروسية إلى تركيا يتم وفق العقد وفي المواعيد المتفق عليها سابقاً.
وأفادت وكالة الأناضول التركية، في وقت سابق، بوصول 3 طائرات شحن تحمل أجزاء من أنظمة «إس400» الروسية إلى تركيا.
وبدأ وصول طائرات الشحن الروسية التي تحمل أجزاء «إس400» إلى تركيا الجمعة الماضي.
وأعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، الجمعة أن توريد أنظمة «إس400» إلى تركيا يجري بالتزامن مع استمرار عملية تدريب العسكريين الأتراك الذي سيتعين عليهم استخدام هذه الأنظمة.
في سياق متصل وصف السيناتور الروسي، أليكسي بوشكوف، بيع الأسلحة الأميركية لحلفاء الولايات المتحدة في حلف الناتو بأنه أحد أهداف وجود هذا الحلف، الأمر الذي يدل، على عدم المساواة بين أعضائه.
وفي تعليقه على العقوبات الأميركية المحتملة على تركيا بسبب شرائها لأنظمة «إس400» الروسية كتب بوشكوف على صفحته في تويتر: «تفرض الولايات المتحدة عقوبات على تركيا وكان من الضروري أن تشتري أنقرة مرغمة أنظمة «باتريوت» التي لا تحتاج إليها، وليس أنظمة «إس400». إن بيع الولايات المتحدة لأسلحتها لحلفائها هو أحد أهداف وجود الناتو. و«الآن ندعو الحلف للتحدث عن المساواة بين أعضائه»!
وأفادت وكالة «بلومبرغ» سابقاً بخطط واشنطن لفرض عقوبات على تركيا في نهاية الأسبوع القادم بسبب شرائها لأنظمة «إس400» الروسية.
وقبل ذلك دعت مجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ الأميركي الرئيس ترامب إلى فرض عقوبات على تركيا لهذا السبب، بالإضافة إلى حذفها من برنامج صنع المقاتلات الأميركية «إف35».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock