رياضة

بعد فوزه بثنائية الدوري والكأس … سلة الجيش أداء متفاوت ونتائج جيدة

| مهند الحسني

بعدما انتهت منافسات دوري سلة الرجال، بات لزاماً وضع الأندية في ميزان النقد والتحليل، واليوم سنبدأ مع سلة نادي الجيش التي ظفرت باللقب للمرة الثالثة على التوالي.
فكما كان متوقعاً نجح فريق سلة الجيش في الظفر باللقب هذا الموسم، وجمع ثنائية الدوري والكأس معاً، وجاءت هذه النتائج نتيجة تضافر العديد من العوامل منها الفني والإداري، حيث يعيش الفريق في حالة من الاستقرار بجميع أشكاله تحلم بها جميع الأندية، إضافة لنظام واضح وصريح، ومتابعة دقيقة ومستمرة لجميع مفاصل اللعبة وما يعترضها من مشكلات، وهذا سر نجاح سلة الجيش.

تفاوت
على الرغم من الظفر باللقبين غير أن مستوى الفريق شهد تفاوتاً كبيراً هذا الموسم من مباراة لأخرى، ومني بثلاث خسارات لم تكن على البال، وقد أرجع البعض أن سبب هذا التفاوت هو عدم لعب الفريق بتشكيلته الأساسية في الأدوار التمهيدية من عمر الدوري بعد قرار تحديد الأعمار الذي اقره اتحاد السلة، ورغم اللمسات الواضحة التي نجح مدربه أبو طوق في وضعها على أدائه، لكن هذا التفاوت بالمستوى كان مرافقاً لأداء الفريق في الأدوار النهائية، وكل من شاهد فريق الجيش في اللقاء الأول أمام الجلاء بحلب وفوزه بفارق كبير وصل إلى (36) نقطة أكد أن الأمور محسومة، واللقب سيحسم في حلب، لكنه في اللقاء الثاني تراجع مستواه كثيراً، وبدا لاعبوه وكأنهم يلعبون كرة سلة لأول مرة، ومني الفريق بخسارة غير متوقعة كانت صدمة كبيرة لعشاقه ومحبيه، وحتى في اللقاء الرابع بين الفريقين لم يكن مستواه مقنعاً وخاصة في الربع الأول الذي سيطر فيه الجلاء بجميع مراحله، ووسع الفارق إلى 15 نقطة، غير أنه استعاد عافيته في الربع الأخير وتمكن من تحقيق الفوز والظفر باللقب، ويضم الفريق لاعبين متميزين ومهاريين، والحلول الدفاعية لديه محلولة بوجود العمالقة (عبد الوهاب الحموي، هاني دريبي، عمر الشيخ علي).
أما الشق الهجومي فكان في قمة عطائه بقيادة رامي مرجانة، والجناح الطائر والسريع طارق الجابي، ويمتلك الفريق دكة بدلاء جيدة وتعد الأقوى بين الأندية.

لغة الأرقام
احتل الجيش مركز الوصافة بعد الجلاء بفارق المواجهتين المباشرتين، وفي النتائج فاز على الثورة (89/51) و(62/49) وعلى الساحل (99/51) و(101/54)، وعلى الكرامة (87/68) و(83/72) وعلى النصر (75/62) و(100/71) وعلى الحرية (104/77) و(87/63) وعلى الاتحاد (69/68) و(63/57) وعلى اليرموك (85/70) و(108/64) وعلى الوحدة (83/76) و(64/61) وخسر أمام الجلاء (74/78) و(71/80).
وفي الفاينال إيت فاز على الحرية ( 81/70 ) و( 87/55) وفي الفاينال فور فاز على فريق الاتحاد (72/71) و(77/74).
وفي الدور النهائي تمكن من الفوز على الجلاء في اللقاء الأول الذي جمع الفريقين بحلب بواقع (81-45) وخسر اللقاء الثاني (80-73) وتمكن بالفيحاء من الفوز باللقاء الثالث (72-64) وتابع في اللقاء الرابع مشوار انتصاراته وفاز (68-64).
الجيش لعب 26 مباراة، فاز في 23، وخسر ثلاثاً، سجل 2112، وعليه 1695، ورصيده (49) نقطة.

مثل الجيش
يقود الفريق المدرب خالد أبو طوق، ويساعده مجد شاهين، مدير الفريق النقيب علي شاهين، والمدير الفني أبي دوجي، والإداري أسامة تامر، والمعالج أنس شعبان، واللاعبون، رامي مرجانة، عمر الشيخ علي، هاني دريبي، طارق الجابي، محمد صعلوك، خليل خوري، كارل إيغو، رامي رايحاني، وليم حداد، عبد الوهاب الحموي، محمد شاهين، أنس شعبان.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock