رياضة

صدارة أندلسية مدريدية لليغا وعودة صارخة للبرشا … مهرجانات أهداف في الجولة الافتتاحية للسييراA

| خالد عرنوس

صدارة مشتركة بين إشبيلية وأتلتيكو مدريد وتعثر الملكي وعودة البرشا القوية واستمرار تراجع فياريال والبداية المخيبة لفالنسيا تلك هي أهم عناوين الأسبوع الثاني من الدوري الإسباني وبتفاصيل مجريات يوم الأحد فقد حقق الأتلتي المطلوب وخرج فائزاً من ملعب جاره ليغانيس حاصداً النقاط الكاملة على حين كسب البرشا ضيفه بيتيس بخمسة أهداف مقابل اثنين بعد ليلة أعلن فيها لاعبو فالفيردي عن ولادة أكثر من نجم سيكون لهم شأن مع الكاتالوني.
وحملت الجولة الافتتاحية للدوري الإيطالي نتائج غريبة وسقوطاً لميلان على أرض أودينيزي وفوزاً كبيراً للازيو على سامبدوريا ومثيراً لأتلانتا على سبال وتعادلاً مزعجاً لروما في الأولمبيكو أمام جنوا، وكان البطل يوفنتوس افتتح الجولة بفوز صعب على بارما بهدف على حين سجل وصيفه نابولي فوزاً كرنفالياً على فيورنتينا بعد مهرجان أهداف على غرار ما شهدته مباراتا الأولمبيكو وباولو رونزا.

صدارة مشتركة

كما معظم البدايات في الدوريات العالمية تكون الصدارة لأكثر من فريق بعد الجولات الأولى قبل أن تبدأ النتائج بالتباين ولذلك ليس مستغرباً أن نشهد صدارة ثنائية في الليغا بين إشبيلية وأتلتيكو ولولا سقوط البرشا ثم تعثر الريال لكان كلام آخر، ويشترك الفريقان المعروفان بالروخي بلانكوس أنهما حققا الفوز خارج أرضيهما بالجولة الثانية وكذلك على فريق جار والأهم بنتيجة واحدة 1/صفر، وبذلك أصبح الفريقان التي حافظت على نظافة شباكها بعد جولتين، والآخران هما أوساسونا وألافيس، ولم تنفع فريق دييغو سيميوني أفضليته فلم يسجل أكثر من هدف من صناعة موهبته الشابة جواو فيليكس وتسجيل ماشين فيتولو وبذلك فك عقدة ملعب ليغانيس مسجلاً فوزه الأول هناك بعد 3 تعادلات.

عودة مظفرة

هي ما فعله برشلونة الذي بدأ لقاء بيتيس تحت ضغوط الغيابات الكبيرة على الصعيد الهجومي (ميسي وسواريز وديمبلي) وزاد من الضغوط تقدم الضيوف على عكس المجريات بهدف الوافد الجديد نبيل فقير ليستنفر فالفيردي كل مكنونات لاعبيه على أرض الملعب ومهاراتهم وبما أن الملك (ميسي) غائب فلابد من أمير ينوب عنه وهنا أحس غريزمان بأهمية حضوره في هذا التوقيت بالذات فكان أن منح التعادل في أول تحية منه لجماهير نيوكامب قبل أن يقلب النتيجة بهدف ثانٍ مطلع الشوط الثاني من تسديدة لولبية رائعة سكنت المقص الأيمن لمرمى الخضر، وماهي إلا دقائق حتى انهار الجدار الدفاعي لأخضر الأندلس أمام ضربات الكاتالونيين فسجل كارلوس بيريز باكورة أهدافة بقميص الفريق الأول وهو القادم من لاماسيا قبل أن يأتي الدور على ألبا وفيدال لترتفع الحصيلة إلى خمسة أهداف منحت نفساً جديداً لفالفيردي وبعثت برسالة اطمئنان إلى محبي البرشا بأن الخسارة الافتتاحية لم تكن أكثر من كبوة جواد.
النتائج الكاملة – الإسباني 2
• غرناطة * إشبيلية صفر/1 خوان جوردان (52).
• ليفانتي * فياريال 2/1 للفائز سالفادور (من ركلتي جزاء 68 و73) وللخاسر جيراردو مورينو (3).
• أوساسونا * إيبار صفر/صفر.
• ريال مدريد * بلد الوليد 1/1 للأول بنزيمة (82) وللثاني نافارو (88).
• خيتافي * بلباو 1/1 للأول خايمي ماتا (12) وللثاني راؤول غارسيا (6).
• سلتا فيغو * فالنسيا 1/صفر غابرييل فرنانديز (15).
• ألافيس * إسبانيول صفر/صفر.
• ليغانيس * أتلتيكو مدريد صفر/1 ماتشين فيتولو (71).
• مايوركا * سوسيداد صفر/1 أوديغارد (83).
• برشلونة * بيتيس 5/2 للفائز غريزمان (41 و50) كارلوس بيريز (56) ألبا (60) فيدال (77) وللخاسر نبيل فقير (15) مورن (79).

حصيلة إسبانية

• أربعة تعادلات نصفها سلبي مقابل 6 انتصارات نصفها للضيوف وانتهت أربعة بهدف دون رد فشهدت الجولة تسجيل 18 هدفاً أكثر من ثلثها في مباراة برشلونة و بيتيس وجاء هدفان من علامة الجزاء وأهدر دينيس سواريز (سلتا) ركلة ثالثة.
• غاب اللون الأحمر عن هذه الجولة وظهر الأصفر في 41 مناسبة منها 9 مرات في مباراة ليغانيس وأتلتيكو مقابل إنذارين في مباراتي برشلونة وبيتيس وغرناطة وإشبيلية.
• تصدر بنزيمة وسيرجيو نافارو ولورينزو مورن وغريزمان وجيرارد مورينو وروجر مارتي سالفادور لائحة الهدافين بواقع هدفين لكل منهم.

بداية مبشرة

سجلت الجولة الافتتاحية من الدوري الإيطالي عدة ملاحظات وأهمها الأهداف الغزيرة في عدد من المباريات وحرص المرشحين خاصة على عدم تفويت الفرص المبكرة للمزاحمة على الصدارة، فعلى سبيل المثال نجح نابولي بإفساد كرنفال الفيولا وغلبه بنتيجة 4/3 ولم يركن جنوا للتأخر أمام روما فخرج متعادلاً بالثلاثة، أما أتلانتا فقد أثبت أن نتائج الموسم الماضي وحلوله ثالثاً لم يأت من فراغ فقد قلب تأخره أمام سبال بهدفين إلى فوز مثير بالثلاثة ورغم إخفاق هدافه الكولومبي زاباتا بالتسجيل إلا أن مواطنه لويس مورييل ناب عنه وسجل ثنائية عقب دخوله بديلاً مطلع الشوط الثاني.
ومن حق لازيو أن يكون أكبر المبتسمين في الأسبوع الأول بعد فوزه بثلاثية نظيفة على أرض سامبدوريا بقيادة مهاجمه المخضرم كوالياريللا هداف الموسم الماضي مؤكداً عقدته لأزرق جنوا بملعبه ومسجلاً النتيجة الأعلى وزاد في فرحته تعثر جاره على أرضه أمام الفريق الآخر لجنوا الذي تأخر بالنتيجة ثلاث مرات ثم عاد بنقطة من العاصمة، ومن حق بريشيا أن يفرح بأول ثلاث نقاط من أرض كالياري وهو العائد حديثاً إلى الأضواء ويبحث عن تثبيت مكانه بين الكبار.
وإذا كان لازيو اطمأن إلى جاهزية هدافه إيموبيلي بتسجيله ثنائية فإن سيموني زازا رحالة الكالشيو قاد تورينو إلى الفوز بهدفين سجلهما بنفسه، وبالمقابل فاجأ ميلان الجميع بخسارته على أرض أودينيزي بهدف ولم تكن العودة صفر اليدين مزعجة لعشاق الروزنييري بل الأداء الباهت الذي قدمه لاعبو المدرب الجديد جامباولو فلم يستطيعوا تشكيل تهديد حقيقي لمرمى خوان موسو الذي لم يتصد لأي كرة بين الخشبات.
النتائج المسجلة – الإيطالي 1
• بارما * يوفنتوس صفر/1 كيليني (21).
• فيورنتينا * نابولي 3/4 للخاسر بولغار (9) ميلنكوفيتش (52) برنس بواتينغ (65) وللفائز ميرتينز (38) إينسيني (43 من جزاء و67) كالييخون (56).
• أودينيزي * ميلان 1/صفر بيساو (72).
• روما * جنوا 3/3 للأول أوندير (6) دزيكو (30) كولاروف (49) وللثاني بينامونتي (16) كريشتو (43 من جزاء) كوامي (70).
• سامبدوريا * لازيو صفر/3 إيموبيلي (37 و62) خواكين كوريا (56).
• سبال * أتلانتا 2/3 للخاسر دي فرانشيسكو (6) بيتانيا (27) وللفائز جوسينس (34) مورييل (71 و76).
• تورينو * ساسولو 2/1 للفائز سيموني زازا (14 و55) وللخاسر كابوتو (69).
• هيلاس فيرونا * بولونيا 1/1 للأول فيلوسو (37) وللثاني سانسوني (15 من جزاء).
• كالياري * بريشيا صفر/1 دوناروما (54 من جزاء).
• إنتر ميلانو * ليتشي (أمس).

بانوراما إيطالية

خمسة أندية حققت الفوز خارج ملعبها من سبعة حققت الفوز مقابل تعادلين جاءا بأهداف، فشهدت المباريات التسع 29 هدفاً منها 5 أهداف من علامة الجزاء، وأظهر الحكام اللون الأصفر 42 مرة منها 7 في مباراة تورينو وساسولو مقابل 3 صفراوات في مباراة سبال وأتلانتا، ووحده دايدوفيكس لاعب هيلاس فيرونا خرج مطروداً بالحمراء المباشرة، وسجل كل من: إينسيني ومورييل وإيموبيلي وزازا هدفين.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock