عربي ودولي

السلطة ترفض نية واشنطن إجراء تغيير بجواز سفر الأميركيين مواليد القدس

| شينخوا

أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أمس رفضها المطلق لنية الإدارة الأميركية إجراء تغيير يتعلق بجواز سفر الأميركيين مواليد مدينة القدس. وأوردت وسائل إعلام إسرائيلية أول أمس، أن الإدارة الأميركية تدرس السماح للمواطنين الأميركيين المولودين في مدينة القدس بتسجيل مكان ولادتهم «القدس-إسرائيل» في جوازات سفرهم وفي بقية مستنداتهم الشخصية في الولايات المتحدة وعدم الاكتفاء فقط بذكر مدينة القدس.
ونقلت المواقع الإسرائيلية عن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو قوله، إننا «نراجع باستمرار مسألة تسجيل جواز السفر ونفكر في إجراء هذا التغيير».
واعتبرت الخارجية الفلسطينية في بيان تلقت وكالة أنباء «شينخوا» نسخة منه أن الخطوة «إمعان من إدارة الرئيس دونالد ترامب في معاداة الشعب الفلسطيني، وتقويض أي فرصة لتحقيق السلام على أساس حل الدولتين».
وقال بيان الخارجية الفلسطينية، إن «مجرد التفكير بهذا الاتجاه هو خرق فاضح للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها، ومحاولة لترجمة إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب المشؤوم بشأن القدس ونقل سفارة بلاده إليها، إضافة لكونه يعبر عن عمق الانحياز للاحتلال وسياساته». وأشار البيان، إلى أن الوزارة «تدرس أنجع السبل والإجراءات الواجبة الاتباع لمواجهة التوجه الأميركي بما في ذلك التوجه إلى المحاكم الأميركية».
وكان ترامب أعلن في كانون الأول 2017 الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، ما أثار غضباً فلسطينياً وعربياً واسع النطاق.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock