الأولى

وزير المالية: ضرب المهربين والمحتكرين بيد من حديد … الحكومة تعتمد إجراءات احترازية لاستقرار الأسواق

| الوطن

أقرّ مجلس الوزراء حزمة من الإجراءات الضرورية والاحترازية لتحقيق استقرار نسبي بالأسواق وتأمين السلع والمتطلبات الأساسية للمواطنين بأسعار منافسة وجودة ونوعية مناسبة.
وأوضح بيان لمجلس الوزراء تلقت «الوطن» نسخة منه، أن الإجراءات المتخذة تضمنت الطلب من وزارات التجارة الداخلية وحماية المستهلك والمالية والعدل والداخلية والأجهزة الرقابية التشدد بضبط الأسواق ومكافحة الاحتكار والتهريب، وفتح المستودعات المخالفة ومصادرة البضائع المهربة والمحتكرة وبيعها في صالات المؤسسة السورية للتجارة.
كما كلف المجلس وزارة الاقتصاد ومؤسسة التجارة الخارجية، بالاستيراد المباشر للسلع والمواد الأساسية غير المنتجة محلياً، وتوفيرها لـ«السورية للتجارة» بالأسعار المناسبة.
وأكد وزير المالية مأمون حمدان بأن هناك إجراءات حكومية كفيلة بضبط الأسواق وضرب المهربين والمحتكرين بيد من حديد والتشدد بالرقابة على أسعار السلع وخصوصاً المؤثرة على أصحاب الدخل المحدود.
وخلال تصريحات صحفية له أشار حمدان إلى توجيه المجلس بتوفير التمويل اللازم لمؤسسة التجارة الخارجية لتمكينها من استيراد مختلف السلع الضرورية.
وخلال الجلسة وافق المجلس على الآلية التنفيذية لمنح قروض للموظفين بقيمة 300 ألف ليرة موزعة على ستة أشهر من دون فائدة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock