شؤون محلية

محافظة دمشق تكرم عائلات 200 شهيد من المقيمين في دمشق … الشوا: نعمل على الحفاظ على ثوابتنا الوطنية في السيادة والاستقلال وسورية واحدة وموحدة أرضاً وشعباً

| محمود الصالح

كرمت محافظة دمشق أمس 200 أسرة من ذوي الشهداء من المقيمين في مدينة دمشق، وذلك في حفل كبير أقيم في دار الأوبرا في دمشق، حيث تم منح أسر الشهداء وسام الإخلاص باسم رئيس مجلس الوزراء، إضافة إلى هدية تذكارية ومبلغ مالي رمزي.
وألقى نائب وزير الدفاع العماد محمود الشوا كلمة أكد فيها المعاني العظيمة للشهادة كقيمة إنسانية لا تصل إلى مرتبتها قيمة أخرى، وقال: نجتمع اليوم لنكرم كوكبة من أسر الشهداء الأبرار في محافظة دمشق، الذين أخلص أبناؤهم في الدفاع عن الوطن والذود عن حماه، فاستحقوا منا وسام الإخلاص تخليدا لذكراهم الطاهرة. هؤلاء الأبطال الذين رفضوا الذل والاستسلام ونذروا أنفسهم للدفاع عن الوطن وقيمه ومبادئه فكانوا أكرم من في الدنيا وأنبل بني البشر.
محافظ دمشق عادل العلبي قال: إن الوقوف اليوم أمام أسر الشهداء هو وقوف أمام من قدموا فلذات أكبادهم فداء لوطنهم وأمام من تحمل آلام أحزان الفراق، فراق جسدي مقابل الخلود الأبدي في ذاكرة الشعب والتاريخ.
وأضاف المحافظ: إن هذا اللقاء يتزامن مع احتفالات شعبنا وجيشنا بذكرى حرب تشرين التحريرية التي قدم فيها أجدادنا قوافل الشهداء ليدحضوا مقولة «الجيش الذي لا يقهر».
وأكد العلبي أنه مهما قدمنا لأسر الشهداء وذويهم فإننا لا نوفيهم حقهم، وأن دماء الشهداء لن تذهب هدراً لأنها أمانة في أعناقنا جميعا.
وختم المحافظ بقوله: عزاؤنا الوحيد أن يعود وطننا سليماً معافى وأن ينعم أبناء هذا الوطن بالأمن والسلام والطمأنينة والاستقرار.
وقدم فريق « بكرا إلنا» مجموعة من الفقرات الفنية من وحي المناسبة، تأتي في إطار تمجيد الشهادة والشهداء.
وفي الختام قام نائب وزير الدفاع ومحافظ دمشق وأمين فرع الحزب في دمشق ورئيس مكتب شؤون الشهداء بتقديم وسام الإخلاص لعائلات الشهداء.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock