الأولى

أوسي: الأجواء إيجابية ونتمنى تتويجها باتفاق للتصدي للخطر التركي

| موفق محمد

رجح رئيس المبادرة الوطنية للأكراد السوريين، عضو مجلس الشعب، عمر أوسي، وجود اتصالات بين الحكومة السورية وقيادات من «قوات سورية الديمقراطية– قسد» للتصدي للعدوان شمال البلاد.
وفي تصريح لـ«الوطن»، دعا أوسي، «قسد» إلى إرسال وفد بصلاحيات كاملة إلى دمشق والاجتماع والحوار مع الحكومة في دمشق، للوصول إلى سياسات مشتركة للتصدي للعدوان التركي.
وأعرب عن اعتقاده بأن «الأجواء إيجابية بين الطرفين ومساعدة لاستئناف هذا الحوار الذي توقف منذ أشهر والوصول إلى سياسات مشتركة ونبذ الخلافات، لأن المهمة الأساسية الآن هي التصدي لهذا العدوان».
ورأى أوسي، أن «الحكومة السورية ستقوم بواجباتها وهي منفتحة لاستيعاب قيادات «قسد» فهم في النهاية مواطنون سوريون»، مجدداً التأكيد أن الأجواء إيجابية، وهناك اتصالات تجري، متمنياً أن تتوج باتفاق بين الجانبين للتصدي للخطر التركي، ومن ثم بعد زوال الخطر التركي يمكن مناقشة الأمور المختلف عليها، «فالوطنية السورية تفرض علينا ذلك»، مؤكداً أن كرد سورية جزء من الديموغرافية الوطنية السورية، وعلى «قسد» أن تواجه هذه المرحلة بانفتاح كبير.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock