الأولى

عبد الهادي: المقاطعة أصبح السلاح شبه الوحيد لمواجهة إسرائيل

| وكالات

شدد مدير عام الدائرة السياسية لمنظمة التحرير الفلسطينية في دمشق السفير أنور عبد الهادي، على أن المقاطعة الاقتصادية لإسرائيل، أصبحت السلاح شبه الوحيد الشرعي للشعب الفلسطيني لمواجهة استمرار الاحتلال.
وقال عبد الهادي في كلمته أمام المؤتمر الـ93 لضباط اتصال المكاتب الإقليمية لمقاطعة إسرائيل الذي بدأ أعماله أمس بمقر الجامعة العربية، أن الضغط الاقتصادي على إسرائيل يؤثر عليها كثيراً، ومن الممكن أن يجعلها ترضخ لأسس عملية السلام.
ووصف عبد الهادي الطرح الأميركي لما يسمى «صفقة القرن»، بأنها تشكل طعنة خنجر في ظهر فلسطين وفِي ظهر كل العرب لأنها تقضي على هوية القدس وخاصياتها، وتهدف إلى تثبيت دولة الاحتلال في المنطقة والإجهاز على الهوية الوطنية الفلسطينية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock