سورية

روسيا فرضت عدم رفع العلم على العربات التركية خلال الدوريات المشتركة … عدوان أردوغان يتواصل.. وانطلاق المرحلة الثانية من «مذكرة سوتشي»

| الوطن - وكالات

رغم انطلاق المرحلة الثانية من «مذكرة سوتشي» وتسيير أولى الدوريات المشتركة الروسية المشتركة مع الاحتلال التركي بعد أن فرضت الأولى على الثانية عدم رفع الأعلام التركية على عرباتها، واصل نظام رجب طيب أردوغان ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية عدوانهم على شمال شرق البلاد.
وهاجمت التنظيمات الإرهابية الموالية للنظام التركي مواقع ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية- قسد» على محاور قرى تل محمد وعنيق الهوى بمنطقة أبو رأسين، حسب «المرصد السوري لحقوق الانسان» المعارض.
وأشار «المرصد» إلى أن الاشتباكات بين الجانبين ترافقت مع قصف مدفعي نفذته قوات الاحتلال التركي على المنطقة، بينما دارت اشتباكات بين الطرفين خلال الساعات الفائتة على محاور في ريف تل أبيض الغربي، كما حاول إرهابيو أردوغان قطع الاوتستراد من الجهة الغربية لعين عيسى دون أن يتمكنوا من ذلك حتى الآن.
وفي وقت سابق من يوم الأمس، جرت اشتباكات عنيفة شهدتها محاور بمنطقة أبو رأسين، بين ميليشيا «قسد» وإرهابيي أردوغان، وترافقت مع قصف مكثف وعنيف، حيث تمكنت «قسد» من التصدي للهجوم، في وقت أصيب فيه 3 مدنيين بينهم مواطنة، بالإضافة لإصابة صحفي من جنسية أجنبية وذلك جراء القصف والاشتباكات التي شهدتها المنطقة، في حين ساد الهدوء النسبي والحذر عموم منطقة شرق الفرات.
في المقابل، قالت وزارة دفاع النظام التركي في بيان نقلته وكالة «سانا»: إن جندياً قتل وأصيب ستة آخرون بانفجار لغم شمال سورية، بعد أن كان جندي تركي قتل وأصيب آخر في تشرين الأول المنصرم خلال العدوان على الأراضي السورية.
مواصلة نظام أردوغان وإرهابييه للعدوان على منطقة شرق الفرات على الرغم من تأكيد موسكو تنفيذها كافة الإجراءات المتضمنة في المرحلة الأولى من «مذكرة سوتشي» والتي تمثلت بإشراف الشرطة العسكرية الروسية وحرس الحدود السوري على انسحاب المجموعات المسلحة من الشريط الحدودي مع تركيا إلى عمق 30 كلم.
ويوم أمس أعلنت وزارة الدفاع الروسية في بيان حسب «سانا»، بدء تسيير أولى الدوريات المشتركة بين الشرطة العسكرية الروسية وقوات النظام التركي انطلاقاً من مدينة الدرباسية بريف الحسكة الشمالي، وذلك تنفيذاً للمرحلة الثانية من «مذكرة سوتشي» المبرمة بين روسيا والنظام التركي في 22 الشهر الماضي في مدينة سوتشي الروسية.
وقالت الوزارة: إن الدوريات المشتركة بدأت أعمالها من النقطة الحدودية في بلدة الدرباسية شمال الحسكة، موضحة أن مسار الدوريات سيكون على طول 110 كيلومترات وتشارك فيها عربات مصفحة روسية من نوع «تيغر» و«تيفون» ومدرعات تركية.
وكشفت الوكالة، أن الشرطة العسكرية الروسية، فرضت قبل بدء تسيير الدوريات على قوات النظام التركي، عدم رفع الأعلام التركية على عرباتها أثناء تسيير دورياتها وإزالة اللوحة الرقمية للعربة التي يوجد عليها علم النظام التركي.
وفي وقت لاحق، نشر موقع قناة «روسيا اليوم» الإلكتروني صوراً توثق تسيير دورية الشرطة العسكرية الروسية المشتركة مع قوات الاحتلال التركي، التي تتألف من 4 عربات عسكرية لكل طرف، دون أن ترفع الأعلام التركية على العربات، التي دخلت إلى الجانب السوري.
وقبل ساعات من ذلك، أكد موقع «روسيا اليوم» أن روسيا نشرت نحو 300 عنصر من الشرطة العسكرية و20 سيارة مصفحة في شمال سورية، قبل أن تبدأ الدوريات المشتركة مع قوات الاحتلال التركي.
وقال: «من المقرر أن تقوم الشرطة العسكرية الروسية بدوريات يومية تشمل 9 مناطق سكنية على الأقل».
ونقلت «روسيا اليوم» عن وكالة «نوفوستي» الروسية: أنّ الدوريات الروسية المشتركة مع قوات الاحتلال التركي، ستلتقي في نقاط يتم الاتفاق عليها مسبقاً قبل بدء أعمال المناوبة المشتركة، حيث ستقطع الدوريات نحو 150 كيلومتراً خلال 5 ساعات، وذلك بداية من يوم أمس (الجمعة).
بموازاة ذلك، أعلنت وزارة دفاع النظام التركي إطلاق سراح 18 جندياً من قوات الجيش العربي السوري، كانت قوات الاحتلال التركي قد اختطفتهم في وقت سابق في شمال شرق سورية، وأنه تمت إعادتهم بالتنسيق مع الجانب الروسي.
من جهة ثانية، أكد مدير إعلام وزارة الدفاع العراقي العميد يحيى رسول في تصريح صحفي نقلته قناة «العالم»: أن إرهابيي تنظيم داعش فقدوا أي أمل لهم بإعادة نشاطهم في المناطق الحدودية مع سورية، خصوصاً بعد مقتل زعيمهم أبو بكر البغدادي، وبعد أن أكملت القوات العراقية تأمين الحدود مع سورية من خلال الجهد الاستخباري والميداني.
أما في جنوب البلاد، فقد أصيب مدني بجروح جراء انفجار لغم أرضي من مخلفات إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» أثناء عمله في أرضه الزراعية في كروم تل الحمرية جنوب بلدة حضر بريف القنيطرة الشمالي، بحسب ما ذكرت «سانا».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock