الخبر الرئيسي

أرسل برقية تهنئة للرئيس اللبناني بعيد الاستقلال … الرئيس الأسد لمجلة «باري ماتش» الفرنسية: كل إرهابيّ في مناطق سيطرة الدولة سيخضع للقانون

| الوطن

أكد الرئيس بشار الأسد أن «كل إرهابي في مناطق سيطرة الدولة السورية سيخضع للقانون السوري، والقانون السوري واضح تجاه موضوع الإرهاب».
وفي حوار أجراه مع مجلة «باري ماتش» الفرنسية التي نشرت منه مقتطفات أمس، على أن ينشر كاملاً اليوم، شدد الرئيس الأسد على أن جميع الأراضي الواقعة تحت الدولة السورية تخضع للقانون السوري «والقانون السوري واضح جداً في موضوع الإرهاب، أي إنهم سوف يمثلون أمام المحاكم المختصة بالإرهاب».
الرئيس الأسد اعتبر أن الحرب على سورية صعبة وهي ليست حرباً سهلةً، وقال: «نحن لسنا بدولة عظمى، لكننا نواجه الدول العظمى، والدول الأكثر ثراءً في العالم، بكل تأكيد دعم أصدقائنا ساهم في الحد من الخسائر، وساعدنا في استعادة مساحات واسعة من الأرض السورية، أما السؤال أنه دون هذه المساعدة كانت سورية الآن مقسمة أو خسرت الحرب كلياً، فيبقى السؤال افتراضَّياً، ففي مباريات كرة المضرب من الصعب توقع نتيجة بين لاعبين اثنين، فما بالك في الحديث عن عشرات اللاعبين ومئات الآلاف من المقاتلين».
وتساءل الرئيس الأسد حول إذا ما كانت «المسرحية المذهلة للأميركيين» فيما يتعلق بتصفية زعيم تنظيم داعش الإرهابي أبو بكر البغدادي حصلت حقاً، وقال: «دائماً ما أضحك عندما يطرح هذا السؤال: هل زودت سورية الولايات المتحدة بمعلومات حول البغدادي؟ لأن السؤال الأهم الذي يجب طرحه: هل قتل البغدادي على الإطلاق؟ هل المسرحية المذهلة الذي لعبها الأميركيون حدثت بالفعل»؟
وأشار الرئيس الأسد إلى أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب «كان يمزح» عندما شكره على مساعدته في القضاء على زعيم داعش الإرهابي، وقال: «إنها إحدى نكته».

وعلى صعيد آخر، أرسل الرئيس الأسد أمس برقية تهنئة للرئيس اللبناني ميشيل عون بمناسبة عيد الاستقلال، وجاء في نص البرقية بحسب وسائل إعلام لبنانبة: «إنه لمن دواعي سروري ولبنان الشقيق يحيي ذكرى عيد الاستقلال، أن أتقدم إليكم، ومن خلالكم إلى الشعب اللبناني، بأحر التهاني القلبية، وأطيب التمنيات بأن يبقى لبنان دائماً ينعم بالخير والأمان وأن يحقق الشعب اللبناني ما يصبو إليه من تقدم وازدهار ورخاء».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock