الأولى

«كهرباء دمشق»: نسبة الخطأ لا تتعدى 5 بالألف في الدورة … مواطنون عدّاداتهم صفر وآخرون قد يدفعون لغيرهم!

| فادي بك الشريف

تستمر معاناة عدد من المواطنين مع مشكلات الكهرباء حتى أصبحت أمراً اعتيادياً مع تأكيد البعض منهم عدم أحقية «الفواتير» لكونها لا تعكس الاستهلاك الفعلي خلال فترة الاستهلاك الدورية.
«الوطن» رصدت عدداً من المشكلات التي تواجه المواطنين، كعدم قيام القارئ بتسجيل التأشيرة في أوقاتها لتغطي فترة الاستهلاك، ما يتسبب بخلق فجوة بين الدورات، أو قيام بعض القارئين بتسجيل القراءة بشكل خاطئ أو عدم أخذها لسبب ما وتسجيلها بقيمة صفر لأكثر من دورة!
وأكد مواطنون أن هناك بعض الأخطاء قد تحدث بأن تنقل بعض التأشيرات بشكل خاطئ على البرنامج لبعض المناطق، أو تسجل تأشيرة عداد منزلي بدلاً من آخر، أو لا يقبلها الحاسب نتيجة مشكلات في الشبكة.
من جهته كشف مدير الشركة العامة لكهرباء دمشق هيثم ميلع لـ«الوطن» أنه تمت معالجة نحو 10 آلاف اعتراض على فواتير الكهرباء، موزعة على الدورات الأربع منذ بداية العام وبنسبة 4.75 بالألف «من كل دورة فقط».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock