عربي ودولي

استمرار عدوان «تحالف الرياض» ضد الشعب اليمني … الحوثي: شراكة أميركية إسرائيلية غربية سعودية تعوق حلّ الأزمة

| رويترز - روسيا اليوم - سانا

أكد عضو المجلس السياسي الأعلى في اليمن محمد علي الحوثي أن هناك شراكة أميركية إسرائيلية غربية سعودية تعوق حل الأزمة في اليمن.
وشدد الحوثي في حوار نشرته صحيفة «الثورة» اليمنية أمس على أن «الولايات المتحدة شريك أساسي في العدوان على اليمن وهي المعيقة للسلام فيه» موضحاً أن هذا العدوان سينتهي عندما يتوقف الدعم الأميركي والإسرائيلي والغربي للنظام السعودي.
وأشار الحوثي إلى أن تحالف العدوان يراوح مكانه ولم يقدم أي خطوة تشير إلى نوايا إيجابية لوقف عدوانه على اليمن والتوجه إلى حل سياسي، واصفاً التصريحات التي أدلى بها مسؤولون في النظام السعودي حول حل الأزمة بأنها «إعلامية ولا وجود للمصداقية في تطبيقها على أرض الواقع».
واعتبر الحوثي أن بيان القمة الخليجية الأخيرة حمل نزعة عدائية واضحة ضد اليمن ما يشير إلى الهيمنة السعودية على مجلس التعاون الخليجي، وقال: إن ما تحدث عنه البيان فيما يتعلق باليمن هو التصريحات السابقة نفسها وإن «ما يقوم به النظام السعودي من إجرام ضد الشعب اليمني وحصار هو أعظم بكثير مما قاله في بيانه الذي تغلب عليه النزعة العدائية الواضحة وشديدة الملامح».
في هذه الأثناء أسقطت الدفاعات الجوية اليمنية طائرة تجسس تابعة لقوى العدوان السعودي أثناء قيامها بمهام عدائية في جيزان.
ونقل موقع «المسيرة نت» عن المتحدث باسم القوات المسلحة العميد يحيى سريع قوله: إن الدفاعات الجوية أسقطت طائرة تجسسية معادية شرق جبل الإم بي سي في جيزان.
وهذه سادس طائرة معادية يتم إسقاطها منذ مطلع الشهر الجاري.
في المقابل استشهدت امرأة يمنية الليلة قبل الماضية جراء قصف لمرتزقة العدوان السعودي استهدف منازل المواطنين بمحافظة الحديدة في خرق جديد لوقف إطلاق النار في المحافظة.
وأفاد موقع «المسيرة نت» باستشهاد امرأة وإصابة أخرى وطفل إثر استهداف مرتزقة العدوان منزل مواطن يمني بقذائف المدفعية جوار مصنع نانا في منطقة كيلو 16.
إلى ذلك واصل المرتزقة خروقاتهم لوقف إطلاق النار وقصفوا بالمدفعية والأسلحة الرشاشة منطقتي القرشية والجاح بمديرية بيت الفقيه في حين استهدفوا منازل وممتلكات المواطنين في مدينة الدريهمي المحاصرة بسبع قذائف مدفعية.
وتواصل قوى العدوان ومرتزقته خروقاتها اتفاق وقف إطلاق النار في محافظة الحديدة.
هذا وأقر النظام السعودي بمقتل ثلاثة من جنوده عند الحدود مع اليمن دون أن يعطي أي تفاصيل.
وذكرت وكالة واس التابعة للنظام السعودي أن الجنود الثلاثة قتلوا أول من أمس في منطقة جازان قرب الحدود مع اليمن.
ويتكتم تحالف العدوان السعودي على الخسائر الجسيمة التي يتعرض لها خلال عدوانه المستمر على اليمن منذ آذار 2015.
وكان تحالف العدوان السعودي أقر الأحد الماضي بمقتل ثلاثة من جنوده بمنطقتي جازان ونجران على الحدود مع اليمن.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock