رياضة

لازيو «سوبر» الكالشيو

توج لازيو بطلاً للسوبر الإيطالية عقب فوزه على يوفنتوس بثلاثة أهداف لهدف في المباراة التي أقيمت في الرياض أمس الأول وانتهى شوطها الأول بالتعادل بهدف لمثله، وعلى الرغم من سيطرة لاعبي فريق السيدة العجوز على الكرة أكثر إلا أن نسور العاصمة كانوا الأكثر وصولاً وخطورة أمام المرمى، وجاء الهدف الأول للازيو في الدقيقة 17 إثر هجمة نموذجية بدأها وختمها الإسباني لويس ألبرتو وقبل أن يغادر الفريقان الشوط الأول سدد رونالدو كرة قوية ردها ستراكوشا ليعيدها ديبالا إلى المرمى معلناً التعادل، وفي الشوط الثاني رجّح البوسني المخضرم سيناد لوليتش كفة أبناء العاصمة من جديد بتسديدة قوية (73) ووسط محاولات اليوفي للتعديل على أمل الوصول إلى الأوقات الإضافية ارتكب لاعبه بينتانكور خطأً على حافة الجزاء تلقى على أثره البطاقة الحمراء ليسدد دانيللو كاتالدي الكرة بطريقة جميلة سكنت مرمى تشيزني معلناً الهدف الثالث وانتهاء أحلام اليوفي بالحفاظ على لقبه.
وكان لازيو حقق الفوز على اليوفي بالدوري وبالنتيجة ذاتها وهما الهزيمتان الوحيدتان في سجل الأخير هذا الموسم بكل المسابقات، مؤكداً أحقيته بالمنافسة على لقب السييرا، اللقب هو الخامس لسماوي روما في هذه المسابقة بعد 1998 و2000 و2009 و2017 ليصبح على قدم المساواة مع إنتر ميلانو الذي خاض المسابقة 9 مرات مقابل 8 للازيو ويتقدمهما يوفنتوس برصيد 8 ألقاب ثم ميلان بسبعة.
وهو اللقب الثالث للمدرب الشاب سيميوني إينزاغي (43 عاماً) بعد كأس السوبر 2017 ويومها فاز على اليوفي 3/2 وكأس إيطاليا 2019 وقد فاز بالنهائي على أتلانتا 2/صفر في حين أخفق ماوريسيو ساري بالتتويج بلقبه الأول في بلده إيطاليا وهو الذي سبق له التتويج بكأس اليوروباليغ مع تشيلسي الإنكليزي العام الحالي وهو لقبه اليتيم على مستوى القمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock