الأولى

أكد ضرورة عودة مؤسسات الدولة إلى منطقة الجزيرة … سعدون لـ«الوطن»: شخصيات وجهات كردية دعيت إلى دمشق

| موفق محمد

كشف الناشط السياسي والأكاديمي الكردي فريد سعدون، أن دعوات تلقتها جهات وأحزاب في منطقة الجزيرة لزيارة دمشق من بينها دعوة وجهها مكتب رئيس مكتب الأمن الوطني اللواء علي مملوك لشخصيات مستقلة وطنية غير متحزبة وشيوخ عشائر كردية.
سعدون الذي هو واحد من الشخصيات التي تلقت الدعوة لزيارة دمشق، أوضح في تصريحه لـ«الوطن»، أن موعد اللقاء مع اللواء مملوك لم يحدد في الدعوات، لافتاً إلى الزيارة الأخيرة لرئيس مكتب الأمن الوطني الأخيرة إلى القامشلي واجتماعه مع شيوخ عشائر عرب، معتبراً أن «المرحلة الثانية على ما يبدو هي الاجتماع مع شخصيات مستقلة وشيوخ عشائر أكراد»، ومشيراً إلى «معلومات يتم تداولها في المنطقة عن أن هناك دعوة وجهت أيضاً لأحزاب كردية».
وقال سعدون: «نريد أن تعود الدولة ومؤسسات بهدوء (…) وهذه اللقاءات بتصوري هي لإزالة المخاوف من نفوس الناس وتهدئة الأجواء وترطيبها»، مشدداً على أنه من دون عودة الدولة، «ستستمر تركيا بالهجوم وتحتل الشريط الحدودي كله».
ورداً على سؤال حول مصير «قسد» قال سعدون: «أي دولة في العالم لا تقبل بوجود جيشين على أراضيها، جيش للدولة وجيش ليس للدولة، وهذا أمر غير موجود في كل دول العالم»، ورأى أن «قسد» يجب أن تتحول إلى قوة عسكرية تتبع لوزارة الدفاع ضمن إطار الدولة، لكنه اعتبر أنه ما دام الوضع غير مستقر، وهناك قوات أجنبية تحتل المنطقة، يمكن الإبقاء على «قسد» مبدئياً بالتنسيق الكامل مع الدولة لفترة محددة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock